الأمم المتحدة: هدنة إنسانية أتاحت خروج آلاف المدنيين السوريين من مناطق القصف

الأمم المتحدة: هدنة إنسانية أتاحت خروج آلاف المدنيين السوريين من مناطق القصف

الثلاثاء ٢٤ / ١٢ / ٢٠١٩
أجرت الأمم المتحدة مفاوضات السبت الماضي لتثبيت هدنة إنسانية مدتها ست ساعات لإتاحة الفرصة أمام المدنيين للخروج من المناطق المتضررة عبر ممر آمن.

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك في المؤتمر الصحفي اليومي: إن نحو 2500 شخص خرجوا عبر الممر الآمن هرباً من القصف.


وأعرب دوجاريك عن قلق الأمم المتحدة البالغ إزاء سلامة وحماية أكثر من ثلاثة ملايين مدني في إدلب شمال شرقي سوريا، مشيراً إلى نزوح أكثر من نصف السكان بعد التقارير التي أفادت باستمرار القصف الجوي في تلك المناطق.

وأضاف المتحدث باسم الأمين العام أن الأمم المتحدة تواصل بذل الجهود مع جميع الأطراف للدفاع عن حماية المدنيين والسماح بالمرور الآمن لجميع الراغبين في الخروج من المناطق المتضررة.

وحثّت الأمم المتحدة جميع الأطراف على ضمان حماية المدنيين، والسماح بدخول جميع الطواقم الإنسانية بشكل مستمر ودون عائق، كي تقوم بعملها في توفير المساعدات المنقذة للحياة لجميع المحتاجين.
المزيد من المقالات
x