الأمم المتحدة تطالب بالوقف الفورى للتصعيد في إدلب

الأمم المتحدة تطالب بالوقف الفورى للتصعيد في إدلب

الأربعاء ١٨ / ١٢ / ٢٠١٩
أدانت كبيرة مستشاري المبعوث الدولي للأزمة في سوريا نجاة رشدي التصعيد وتكثيف القتال في شمال غرب سوريا، خاصة القصف الجوي واستخدام البراميل المتفجرة، ما أسفر عن مقتل عشرات المدنيين بينهم نساء وأطفال واستمرار الهجمات على الأهداف المدنية كالمرافق الصحية والتعليمية.

وطالبت في بيان لها اليوم، قبل بدء اجتماع مجموعة عمل المساعدات الإنسانية في سوريا بالوقف الفوري للتصعيد واحترام القانون الدولي، بما في ذلك الالتزام بحماية المدنيين والبنية التحتية المدنية، كما طالبت بوصول المساعدات الإنسانية بشكل مستمر ودون عوائق إلى المدنيين المحتاجين، والسماح للأمم المتحدة وشركائها بمواصلة عملها المنقذ للحياة عبر شمال سوريا.
المزيد من المقالات
x