2020 عاما للخط العربى .. مبادرة سعودية لتعزيز الثقافة العربية

2020 عاما للخط العربى .. مبادرة سعودية لتعزيز الثقافة العربية

الأربعاء ١٨ / ١٢ / ٢٠١٩
- المملكة تحرص على تعزيز الأبعاد الحضارية التي انطلقت من أرضها

- 4 أهداف رئيسية رئيسية تتمحور حول "عام الخط العربى"


- فعاليات نوعيّة و تحفيز المؤسسات والأفراد لحضور الخط العربي فى المجتمع

جاء إعلان صاحب السمو الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان وزير الثقافة اليوم، تسمية عام 2020م المقبل بـ"عام الخط العربي" احتفاءً بالخط العربي وتقديراً لما يُمثله من أهمية في التعبير عن مخزون اللغة العربية وما يمتلكه من تاريخ وجماليات في هندسته وتفاصيله وأشكاله، وتزامناً مع الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية، كما أنه جاء تأكيداً لدور المملكة الرئيسي في تعزيز الثقافة العربية لما تمثله من عمق حضاري وتاريخي.

ويؤكد إعلان سمو وزير الثقافة، أيضا على أخذ المملكة زمام المبادرة في تعزيز الأبعاد الثقافية والحضارية التي انطلقت من أرضها، واللغة أحد الركائز الأساسية للحضارة العربية من المحيط إلى الخليج، وتعريف العالم بجماليتها وعمقها وحيويتها، عبر الخط العربي.

ويتمحور حول عام الخط العربي أربعة أهداف رئيسية ، هى ، إبراز فن الخط العربي بوصفه فناً قائماً بذاته، وتعزيز وتحفيز ممارسات الخط العربي على مستوى المؤسسات والأفراد، وتقديم الدعم للمتخصصين والموهوبين ، ونشر ثقافة استخدام الخط العربي بين النشء ، وأيضا توحيد جهود القطاعات المعنية والمبادرات الفريدة حول الخط العربي.

وستعمل الوزارة خلال عام الخط العربي 2020 على تقديم فعاليات نوعيّة، إضافة إلى حضور الخط العربي في المجتمع على مدار العام، عبر تحفيز المؤسسات والأفراد.
المزيد من المقالات
x