العثيمين: «قمة ماليزيا» إضعاف للإسلام وتغريد خارج السرب

العثيمين: «قمة ماليزيا» إضعاف للإسلام وتغريد خارج السرب

الأربعاء ١٨ / ١٢ / ٢٠١٩


• عقد اجتماعات خارج إطار المنظمة هو شق للتضامن الإسلامي


• التعاون الإسلامي هي الصوت الجامع والمنصة الكبيرة التي تجمع العالم الإسلامي

ندد أمين عام منظمة التعاون الإسلامي‬ الدكتور يوسف العثيمين ، بعقد القمة الإسلامية المصغرة في ماليزيا.

وقال إن "منظمة التعاون الإسلامي جامعة لكل المسلمين ، وأي عمل إسلامي مشترك يجب أن يتم في إطار المنظمة"

وأضاف :"أي عمل خارج المنظمة إضعاف للإسلام والأمة وتغريد خارج السرب، وعقد مثل هذه اللقاءات خارج إطار المنظمة سيضعف القوة التصويتية للعالم الإسلامي أمام المجتمع الدولي" ، موضحاً "أي إضعاف لمنصة منظمة التعاون الإسلامي هو إضعاف للإسلام والمسلمين".

وتابع :"قيام عضو بعقد اجتماعات تخص العالم الإسلامي خارج إطار المنظمة هو شق للتضامن الإسلامي وتغريد خارج السرب، وليس من مصلحة الأمة الإسلامية عقد مثل هذه القمم واللقاءات خارج إطار المنظمة خصوصا في هذا الوقت الذي يشهد فيه العالم صراعات متعددة، خاصة أن الدعوة لعقد أي لقاءات او قمم إسلامية خارج المنظمة هي حادثة غير مسبوقة، ومنظمة التعاون الإسلامي هي الصوت الجامع والمنصة الكبيرة التي تجمع العالم الإسلامي من شرقه إلى غربه.
المزيد من المقالات
x