عباس: إسرائيل لم ترد على طلب إجراء الانتخابات الفلسطينية

عباس: إسرائيل لم ترد على طلب إجراء الانتخابات الفلسطينية

الأربعاء ١٨ / ١٢ / ٢٠١٩
قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أمس: إن إسرائيل لم ترد حتى الآن على الطلب بشأن إجراء الانتخابات الفلسطينية العامة في القدس.

وأكد عباس، في اجتماع للجنة المركزية لحركة فتح برئاسته في رام الله، أن الانتخابات الرئاسية والتشريعية يجب أن تجري في كل من القدس وغزة والضفة الغربية.


وذكر أن قراره هو إجراء الانتخابات «في أقرب فرصة ممكنة»، مشيرا إلى أن كافة الفصائل الفلسطينية وافقت على ذلك.

وقال: «تبقى أن نصل إلى موافقة الحكومة الإسرائيلية لعقد الانتخابات في القدس، كما جرى في عام 1996، وفي عام 2005 و2006، وأرسلنا رسالة رسمية للحكومة الإسرائيلية، وأبلغنا جميع الأصدقاء، وعلى رأسهم الاتحاد الأوروبي بأن يتكلموا مع إسرائيل من أجل هذا الموضوع».

وأضاف: «إلى الآن لم يأت جوابا من الحكومة الإسرائيلية، نحن يهمنا جدا أن نجري الانتخابات؛ لأننا نريد أن نستكمل مؤسساتنا التشريعية بكل ما أوتينا من قوة، ولكن في نفس الوقت يجب أن تجري في القدس والضفة الغربية وقطاع غزة».

وحول إجراء الانتخابات الإسرائيلية، أوضح عباس: «هي أمر مهم لأنها تجري عند جيراننا، وتؤثر علينا، خاصة أنها الثالثة التي يعقدونها دون الوصول إلى إمكانية تشكيل حكومة إسرائيلية».
المزيد من المقالات
x