أمير الشرقية: فخورون بمنجزات أبناؤنا من «ذوي الإعاقة»

أمير الشرقية: فخورون بمنجزات أبناؤنا من «ذوي الإعاقة»

الثلاثاء ١٧ / ١٢ / ٢٠١٩
- ذوو الإعاقة دائماً ما يثبتون أنهم قادرون على تجاوز الصعاب والحواجز

- ضرورة العمل على تكامل الجهود في كل ما يقدم لهذه الفئة


- تمكين مؤسسات القطاع غير الربحي من ابتكار وتطوير خدمات تراعيهم

نوه صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية بما توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين –أيده الله- من دعمٍ واهتمام لذوي الإعاقة، وحرصٍ على تمكينهم، واستثمار قدراتهم وطاقاتهم، مبيناً سموه أن فئة ذوي الإعاقة عزيزة على الجميع، ودائماً ما تثبت أنها قادرة على تجاوز الصعاب والحواجز التي في مخيلة المثبطين، كما عبر سموه عن فخر واعتزاز الجميع بما يحققه ذوي الإعاقة في مختلف المجالات، مؤكداً ضرورة العمل على تكامل الجهود في كل ما يقدم لهذه الفئة، وصولاً إلى أفضل مستويات تقديم الخدمات، والحرص على تجويد وتحسين الخدمة، وتمكين مؤسسات القطاع غير الربحي من ابتكار وتطوير خدمات تراعي تطلع هذه الفئة، وتسهم في تحقيق رؤية المملكة الطموحة، والتي تبنت تعزيز واستثمار قدرات وأبناء الوطن، متمنياً سموه لمنسوبي الجمعية التوفيق.

وكان سموه قد ألتقى ، بمكتبه بديوان الإمارة اليوم (الثلاثاء)، مدير عام جمعية إيفاء لرعاية ذوي الإعاقة الأستاذ عبدالعزيز المحبوب، وعدد من طلاب الجمعية، الذي حققوا عدداً من المنجزات.

من جانبه، عبر مدير عام جمعية إيفاء لذوي الإعاقة عبدالعزيز المحبوب عن شكره وتقديره لسمو أمير المنطقة الشرقية، على دعمه المتواصل والمستمر للجمعية، والذي أثمر عن تحقيق الجمعية لعدد من المنجزات، منها التوسع في تقديم الخدمات، والتعاون مع عدد من شركات التأمين، حيث وصلت الجلسات العلاجية خلال العام إلى 30ألف جلسة، فيما تجاوزت حالات تركيب الأطراف إلى أكثر من 1625 حالة.

كما بين المحبوب أن طلاب الجمعية حققوا عدداً من المنجزات، تمثلت في تحقيق الطالب حمد السبيعي المركز الأول في فئة التحمل في سباق الجري الخيري السنوي الذي أقيم مؤخراً برعاية سمو أمير المنطقة الشرقية، كما حقق الطالب عبدالله المطيري المركز الثاني والطالب صالح الخلف المركز الثالث في فئة الشلل الدماغي.

مضيفاً أن المنجزات تواصلت بتحقيق طلاب الجمعية فارس الزامل، وسعود الزبيل، وسليمان العتيبي لمراكز متقدمة في مارثون بترومين.
المزيد من المقالات
x