استئصال ورم يعيد الحركة لـ«مشلول ثمانيني»

استئصال ورم يعيد الحركة لـ«مشلول ثمانيني»

أعاد فريق طبي بمدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة، الحركة لمريض، بالعقد الثامن من العمر، بعد أن كان في حالة شلل تمنعه من الحركة، وأداء مهامه اليومية.

وكانت المدينة الطبية، استقبلت المريض، وهو في حالة شلل، وغير قادر على الحركة، وتم إجراء الفحوصات اللازمة، من أشعة مقطعية، وتحاليل، أظهرت نتائجها وجود ورم متمركز في قاع الجمجمة، تسبب في عدم القدرة على الحركة، علاوة على كبر سن المريض.


وقرر الفريق الطبي إجراء عملية في قاع الجمجمة، تكللت بالنجاح، وبعد استئصال الورم بشكل كامل، خضع المريض إلى جلسات علاج طبيعي، ما مكنه من المشي مرة أخرى.
المزيد من المقالات
x