"حقوق الإنسان" تتفقد سجن الملز للوقوف على أسباب الحريق

"حقوق الإنسان" تتفقد سجن الملز للوقوف على أسباب الحريق

الاثنين ١٦ / ١٢ / ٢٠١٩


اختتمت هيئة حقوق الإنسان، جولتها التفقدية للوقوف على أسباب الحريق بسجن الملز، وما قامت به الجهات المسؤولة حيال هذا الحادث.


وأوضح مدير عام المتابعة والتحقيق بهيئة حقوق الإنسان عبدالرحمن العتيبي، أن "الهيئة باشرت زيارة السجن بعد خبر الحريق الذي نتج عنه وفاة ٣ موقوفين وإصابة ٢١ آخرين، نتيجة اندلاع الحريق".

وأضاف: "وقف فريق الهيئة على مكان الحريق، والتقى المسؤولين في السجن، وكذلك عددًا من الموقوفين؛ للتحقق من أسباب وقوع الحادثة والتأكد من سلامة الإجراءات المتخذة، ومدى ملاءمة مكان التوقيف والاحتياطات اللازمة للمعايير الدولية، ومدى الالتزام بالقواعد النموذجية لمعاملة السجناء".

كما تمت زيارة مدينة الملك سعود الطبية؛ للتأكد من حصول الموقوفين المصابين على الرعاية الطبية اللازمة.

وبين "العتيبي"، أن المتابعة والتنسيق لا تزال مستمرة مع الأجهزة المعنية؛ لمعرفة ما تسفر عنه نتائج التحقيقات وما يتم اتخاذه من إجراءات، سائلاً الله تعالى أن يتغمد المتوفين بواسع رحمته، ويلهم ذويهم الصبر والسلوان، وأن يمن على المصابين بالصحة والعافية.
المزيد من المقالات
x