سفير خادم الحرمين: السائح السعودي ملتزم ولا قضايا لمواطنين بماليزيا

سفير خادم الحرمين: السائح السعودي ملتزم ولا قضايا لمواطنين بماليزيا

كشف سفير خادم الحرمين الشريفين لدى ماليزيا محمود قطان، أنه لا توجد أي قضايا لأي سعودي داخل ماليزيا، حيث إن السائح السعودي دائما ملتزم بالأنظمة والقوانين الماليزية، مشيرا إلى أن عدد السعوديين الذين زاروا ماليزيا في 2018 بلغ 112 ألف سائح.

وأوضح قطان في حديث لـ «اليوم»، أن العلاقة بين المملكة وماليزيا علاقة وثيقة منذ سنوات عديدة، وممتدة منذ استقلال ماليزيا وأيضا ما قبل الاستقلال، وهي في تطور مستمر، وهذا ما يؤكد عمق العلاقة وتأصيلها بين البلدين في شتى المجالات بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله-، وقيادة رئيس الوزراء د. مهاتير محمد.


وأكد قطان أن هناك تنوعا ونموا متزايدا في العلاقات التجارية والاقتصادية والسياحية بين البلدين، وفي 2018 زار المملكة 300 ألف ماليزي، وهذا العام أيضا ارتفعت الأعداد خاصة مع موسم الحج، بالإضافة إلى أن ماليزيا تمت إضافتها إلى قائمة الدول التي يحصل مواطنوها على التأشيرات السياحية، بالإضافة إلى تأشيرتي العمرة والحج، حيث إن هناك عددا كبيرا من الماليزيين يقصدون المملكة بشكل مستمر خاصة مع التأشيرات السياحية.

وكان السفير قطان قد أقام حفلا لتدشين «التأشيرات السياحية لدخول المملكة» للماليزيين، بحضور رئيس الاتحاد الماليزي لوكالات العمرة والحج الداتو رزالي شام، والأمين العام الفخري لوكالات العمرة والحج الداتو جفري سليمان، وعدد من رجال الأعمال والمستثمرين الماليزيين، أكد خلاله أن المملكة تزخر بالمواقع التاريخية، والفرص الاستثمارية الواعدة بهذا القطاع والتي تتواكب مع رؤية المملكة 2030 إضافة إلى التراث العالمي والطبيعة الثرية.
المزيد من المقالات
x