تأهيل 40 مدربا لـ «الحوار المجتمعي»

تأهيل 40 مدربا لـ «الحوار المجتمعي»

الاحد ١٥ / ١٢ / ٢٠١٩
شارك 40 مدربا من الكلية التقنية بمحافظة الأحساء في دورة لقيادة الحوار المجتمعي تحت عنوان «بناء السلام المجتمعي»، وذلك ضمن برنامج الشراكة بين برنامج الملك عبدالعزيز للحوار الوطني «نسيج»، والإدارة العامة للتدريب التقني والمهني بالمنطقة الشرقية.

وأشار عميد الكلية سعد اليمني، إلى أن البرنامج يهدف إلى إعداد كفاءات وطنية قادرة على غرس قيم الحوار المجتمعي وترسيخ مبادئ الانسجام بين فئات المجتمع، ورفع المستوى المعرفي والإثراء المعلوماتي للمشاركين، لافتا إلى أنه في نهاية البرنامج سيكون في الكلية فريق من مدربي حقيبة الحوار المجتمعي بالمنطقة الشرقية لتدريب المتدربين «الطلاب» المستجدين في أسابيع تهيئة المتدربين الجدد على الحوار الوطني وبناء السلام المجتمعي وتمكين القيم من خلال الأنشطة والمسابقات والبرامج التدريبية.


وتضمن البرنامج مسارين، الأول البناء المعرفي لقائد الحوار المجتمعي وقدمه مدير مركز الحوار الوطني بالمنطقة د. خالد البديوي، واشتمل على أهداف برنامج الحوار الوطني وإستراتيجيات ومسارات غرس قيم الحوار المجتمعي، وتكوين وصناعة الانطباعات الإيجابية بين فئات المجتمع، واستعمالات وطرق صناعة الذاكرة الإيجابية في المجتمعات، وصناعة ونواقض الوعي المجتمعي، كما اشتمل على سمات قائد الحوار المجتمعي وأثر إيمانه بالقيم، وأيضا السمات السلبية ومهارة تحويل المواقف السلبية إلى إيجابية، وأخيرا عوامل نجاح البرنامج.

أما المسار الثاني فيشمل البناء الإثرائي لقائد الحوار المجتمعي وقدمه مستشار تطوير البرامج في مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني المدرب يوسف الدخيل، واشتمل على مفهوم ومكان السلم المجتمعي في الطبيعة البشرية، وحقيقة السلم المجتمعي، ونماذج وتطبيقات في بناء السلم المجتمعي، وكيفية وعوامل بنائه، وكذلك استعراض عدد من التجارب الناجحة في السلم المجتمعي.
المزيد من المقالات
x