الجولة 11.. صراع سداسي على الصدارة

العدالة والاتحاد يدخلان مرحلة الخطر

الجولة 11.. صراع سداسي على الصدارة

الاحد ١٥ / ١٢ / ٢٠١٩
انفرد النصر بصدارة دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، مع نهاية الجولة الحادية عشرة، مستفيدًا من تأجيل مباراة الهلال والأهلي؛ بسبب مشاركة الأول في كأس العالم للأندية، في الوقت الذي تقدم فيه الوحدة والفيصلي بعد فوزهما على العدالة والاتحاد، اللذين تراجعا في سلم الترتيب ودخلا في منطقة الخطر.

واتسعت دائرة الصراع على الصدارة ومراكز المقدمة؛ لتشل ستة أندية، حيث لا يفصل الأول عن السادس سوى أربع نقاط فقط، مما يعني أن الصراع سيكون على أُشده في الجولات المقبلة.


ولعب خلال الجولة التي أُسدل عليها الستار، يوم أمس الأول، سبع مباريات جميعها انتهت بالفوز، وسجّل خلالها 24 هدفًا وبواقع 3.42 هدف في كل مباراة، تناوب على تسجيلها 23 لاعبًا، منهم 16 لاعبًا أجنبيًا و7 سعوديين، وبواقع هدف لكل لاعب ماعدا رائد الغامدي مهاجم الرائد، الذي سجل هدفين في شباك الشباب.

ومع نهاية الجولة 11، لعب 86 مباراة من أصل 88 مباراة، إذ تمّ تأجيل مباراتي الهلال أمام العدالة والأهلي، وسُجل خلال تلك المباريات 245 هدفًا، وبمعدل 2.85 هدف لكل مباراة.

واحتسب حكام المباريات ركلة جزاء واحدة، سجل منها المغربي إدريس فتوحي لاعب الحزم في مرمى أبها، ليرتفع عدد ركلات الجزاء المحتسبة إلى 25 ركلة.

وظهرت البطاقة الحمراء في مناسبتين، كانت الأولى من نصيب مدالله العليان مدافع التعاون أمام النصر، والثانية من نصيب حمدان الشمراني مدافع الاتحاد أمام الفيصلي، ليرتفع عدد البطاقات الحمراء إلى 17 بطاقة منذ بداية الدوري.

وتم إشهار البطاقة الصفراء 28 مرة، ليرتفع عدد البطاقات الصفراء إلى 342 بطاقة.

وشهدت مباريات الجولة هدفين عكسيين، سجلهما مدافع الحزم البرازيلي فاجنر أليماو في مرماه أمام أبها، ومهاجم الفيحاء التشيلي روني فرنانديز في مرماه أمام ضمك.

ولم يطرأ أي تغيير على قائمة الهدافين، حيث تمسك البرازيلي كارلوس إدواردو لاعب الهلال بالصدارة برصيد 8 أهداف رغم تأجيل مباراتين لفريقه، يليه المغربي عبدالرزاق حمدالله مهاجم النصر، الذي غاب عن مباراة فريقه الماضية بداعي الإيقاف، والملغاشي كاروليس أندريا مهاجم العدالة برصيد 7 أهداف لكل منهما، ثم السوري عمر السومة مهاجم الأهلي والبرازيلي رومارينهو داسيلفا مهاجم الاتحاد والفرنسي بافيتيمبي غوميز برصيد 6 أهداف لكل منهم.
المزيد من المقالات
x