روبين يتنفس كرة القدم

روبين يتنفس كرة القدم

الاحد ١٥ / ١٢ / ٢٠١٩
لم يمض سوى نصف عام منذ أن علق النجم الهولندي حذاءه في بايرن ميونخ، لكن لاعب الجناح السابق للنادي البافاري لا يزال وفيًا لكرة القدم.

آريين روبين لا يمكن أن يعيش بدون كرة القدم، وهو الآن يخوض تجربة جديدة بعيدًا عن أضواء الرياضة الاحترافية التي اعتاد عليها، ويعمل روبين الآن كمدرب للفئات السنية في فريق غرونفالد، وهو فريق من ضاحية بافاريا الفاخرة التابعة لميونخ، حيث لا يزال النجم الهولندي يقيم مع عائلته هناك.


ويدرّب لاعب بايرن ميونخ سابقًا الأطفال بين7 و8 أعوام، وحسب المعلومات التي ذكرتها صحيفة بيلد الألمانية يقول آريين روبين: «لدي الكثير من المرح مع الأطفال» وأضاف: «نحن ندرّب مرتين في الأسبوع، وفي عطلة نهاية الأسبوع تكون هناك مباراة».

وفي الوقت الراهن لا ينوي روبين العودة إلى أضواء كرة القدم، وأن يصبح مدربًا على أعلى مستوى، بل يفضل قضاء وقته مع عائلته وهو من أولوياته، لكنه لا يعلم ماذا يخبّئ له المستقبل.

الأطفال في فريق غرونفالد هم المستفيدون الرئيسيون من كل هذا، ففي كل عطلة نهاية الأسبوع، يجلس آريين روبين على مقعد فريقه الجديد وهو يرتدي بدلة رياضية كتب عليها «المدرب».
المزيد من المقالات
x