لأول مرة.. «منشآت» تطلق أكاديمية للتجارة الإلكترونية

لأول مرة.. «منشآت» تطلق أكاديمية للتجارة الإلكترونية

الجمعة ١٣ / ١٢ / ٢٠١٩
تزامنا مع انطلاق ملتقى التجارة الإلكترونية في الخبر، أطلقت الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة «منشآت» ولأول مرة في مركز معارض الظهران الدولي، أكاديمية للتجارة الإلكترونية.

ووفقا لما اطلعت عليه «اليوم» خلال جولة ميدانية، أطلقت منصة أكاديمية التجارة الإلكترونية ضمن مبادرة لدعم رواد الأعمال في تجارتهم الإلكترونية وجعلها متاحة للجميع، وخدمة الأشخاص، الذين يبحثون عن الدورات التدريبية المختصة بريادة الأعمال.


ويمكن الالتحاق بالأكاديمية مجانا لدراسة العديد من الدورات المتخصصة والمتاحة على موقعها الإلكتروني عن بعد، وبعد انتهاء الفترة التدريبية، يجرى اختبار للتأكد من تحصيل المتدرب ومن ثم منحه شهادته المعتمدة مجانا عبر البريد الإلكتروني.

وشهد ملتقى التجارة الإلكترونية حضورا كثيفا من القادمين من كل محافظات المنطقة الشرقية، حيث تسعى الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة «منشآت» من خلاله لرفع الوعي بأهمية التجارة الإلكترونية ودعم التحول للتجارة الرقمية الحديثة كي تسهم في ازدهار الاقتصاد السعودي ودعم ما تتطلبه البيئة المحيطة بريادة الأعمال، من خلال تقديم ورش عمل واستشارات وبرامج إرشادية ودعم أصحاب المنشآت القائمة الذين يطمحون للنمو والتوسع، وكذلك لأولئك الذين يعتزمون الدخول لعالم المشاريع في مجال التجارة الإلكترونية وربط الأعمال والمهتمين وأصحاب المنشآت الصغيرة والمتوسطة بمقدمي الخدمات المتعلقة بالتجارة الرقمية ومساعدتهم في الدخول إلى عالم التجارة الرقمية وإنشاء المشاريع وتجاوز مراحل التأسيس بسلاسة والتعرف على مراحل استقطاب المستثمرين وإجراءات الجهات الحكومية وجهات الدعم والتمكين.

وكشفت الجولة عن انقسام الملتقى إلى سبع مناطق تتمثل في منطقة منشآت، ومنطقة التحفيز، ومنطقة التطوير، ومنطقة الخدمات القانونية، ومنطقة التسويق، ومنطقة الخدمات اللوجستية، ومنطقة التمويل.

وناقش الملتقى وضع القوائم المرجعية للبدء في المشروع والمكان المناسب للاستعمال وبناء فريق التأسيس والمشاريع الناشئة الأفضل في فئتها إقليميا، وكذلك أمثلة عن قطاع الرعاية الصحية في منطقة التحفيز، أما منطقة التطوير فشهدت جلسات نقاش مفتوحة تضمنت التعاقد مع وكالة التنمية المناسبة واستخدامات التطبيقات والتطوير في الداخل والخارج، فيما قدمت منطقة الخدمات القانونية جلسات نقاشية عن آلية إنشاء شركة جديدة في السعودية والمعاملات الإلكترونية والتجارة الإلكترونية في المنطقة، التي تمكن الصناعة ولماذا تتصدر الحكومات الذكية مكان الريادة، وناقشت منطقة التمويل كتابة خطة العمل المثلى لتمويل الاستثمار والتمويل الجماعية واستخدام التمويل الجماعي، أما منطقة الخدمات اللوجستية فناقشت أفضل الممارسات في مجال الخدمات اللوجستية للتجارة الإلكترونية وسندات الدفع المالية ومدى ثقة المستهلك في المعاملات عبر الإنترنت، وتضمنت مناقشات منطقة التسويق، الترويج للتجارة الإلكترونية وتحليلات جوجل.
المزيد من المقالات
x