بومبيو: سنواصل «الضغوط القصوى» على إيران

بومبيو: سنواصل «الضغوط القصوى» على إيران

الخميس ١٢ / ١٢ / ٢٠١٩
فرضت الولايات المتحدة أمس الأربعاء عقوبات جديدة على أكبر شركة طيران في طهران وعلى قطاع الشحن الإيراني بتهمة نقل مساعدات فتاكة إلى اليمن ونشر أسلحة للدمار الشامل، فيما شدد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، على أن بلاده ستواصل حملة الضغوط القصوى على الملالي.

وقال بومبيو للصحفيين: إن واشنطن استهدفت ثلاثة وكلاء مبيعات عامة لشركة «ماهان إير» بسبب الدور الذي تلعبه شركة الطيران في نشر أسلحة الدمار الشامل، وطالب كل الدول بممارسة الضغط على إيران، وأوضح ذلك قائلا: نريد ضمان أن تمارس كل الدول الضغط على إيران بما فيها الصين.


» «الحرس والفيلق»

من جهتها، قالت وزارة الخزانة الأمريكية: إنه تم أيضا إضافة شبكة شحن إيرانية لقائمة سوداء بسبب تورطها في تهريب مساعدات فتاكة من إيران لليمن نيابة عن الحرس الثوري وفيلق القدس التابع له.

وتأتي العقوبات الجديدة بعد أيام فقط من تبادل للأسرى مطلع الأسبوع بين الولايات المتحدة وإيران في تعاون نادر منذ تصاعد التوتر بينهما عقب انسحاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الاتفاق النووي المبرم مع الملالي عام 2015.

وفي السياق، قال وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، الأربعاء: إن جهود طهران لزعزعة استقرار المنطقة تتفاقم.

وأضاف أمام لجنة القوات المسلحة بمجلس النواب: إن بلاده تسعى لتعزيز دفاعاتها وتمكين شركائها من مواجهة تهديدات إيران، وزاد الوزير إسبر: سنرد بقوة حاسمة إذا هاجمت إيران مصالحنا أو قواتنا.
المزيد من المقالات
x