المملكة تولي أهمية قصوى لتعزيز القانون الدولي الإنساني

المملكة تولي أهمية قصوى لتعزيز القانون الدولي الإنساني

الخميس ١٢ / ١٢ / ٢٠١٩
أكدت المملكة العربية السعودية أمس الأربعاء أنها تولي أهمية قصوى لتعزيز واحترام القانون الدولي الإنساني، الذي يأتي انسجاما مع مواقفها الثابتة والداعمة للمواثيق الدولية والمعاهدات المؤسسية للقانون الدولي الإنساني بما فيها اتفاقيات جنيف الأربع.

وقال سفير المملكة لدى الأمم المتحدة في جنيف الدكتور عبدالعزيز الواصل في كلمة أمام المؤتمر الدولي 33 للصليب الأحمر والهلال الأحمر في جنيف: «إن المملكة اتخذت على المستوى الوطني ومن خلال دور اللجنة الدائمة للقانون الدولي الإنساني خطوات لتعزيز الوعي بالقانون الدولي الإنساني ونشر أحكامه بين مختلف أجهزة الدولة وجميع شرائح المجتمع، وإن العمل قائم على إدراجه في المدارس والمعاهد والجامعات والكليات».


وأشار إلى أن المملكة أنشأت فريقا قانونيا في وزارة الدفاع؛ لضمان تعزيز واحترام القانون الدولي الإنساني.

» 2.1 مليار دولار

وتحدث السفير الواصل عن مشاركة المملكة في العديد من المنتديات الإقليمية والدولية الهادفة إلى تعزيز القانون الدولي الإنساني، لافتا إلى أن العالم أجمع بما فيه منطقتنا يشهد العديد من الأزمات والصراعات التي تستوجب تضافر الجهود الدولية لوضع الحلول السياسية لها.

وأكد أنه التزاما من المملكة بالمبادئ الإنسانية، فقد طرحت العديد من المبادرات التي أسهمت في وضع حلول لبعض الأزمات، ودعم الجهود التي تقوم بها المنظمات والهيئات الدولية من أجل تخفيف آثار الصراعات المسلحة والكوارث الطبيعية التي تشهدها بعض المناطق في العالم.

وبين أن إسهامات المملكة خلال العام الجاري بلغت ما يقارب 2.1 مليار دولار.
المزيد من المقالات
x