الميليشيات تهدد.. والجيش العراقي: سنحمي المتظاهرين

الميليشيات تهدد.. والجيش العراقي: سنحمي المتظاهرين

الأربعاء ١١ / ١٢ / ٢٠١٩
شهدت ساحة التحرير في العاصمة العراقية أمس، تدفقا كبيرا للمتظاهرين القادمين من محافظات البلاد؛ لدعم مطالب المتظاهرين والمعتصمين في بغداد دعما لمسيرة مليونية، وذلك وسط تهديدات أطلقتها ميليشيات عصائب أهل الحق الموالية لإيران.

» تدفق المئات



وشهدت ساحة التحرير منذ ليل الثلاثاء تدفق مئات المتظاهرين حاملين أعلام العراق، ومرددين شعارات تجدد العهد للمطالبة بحقوق المتظاهرين والقصاص من المتورطين بقتل المتظاهرين.

ووصف قائد ميليشيات عصائب أهل الحق بـ«الحدث الخبيث»، وتوقع عمليات تخريب.

وشدد المتظاهرون أمس، على أن «المظاهرات كانت وستبقى سلمية، وأن الدعايات التي تبثها وسائل الإعلام الحكومية والحزبية وجيوش مواقع التواصل الاجتماعي الممولة من الأحزاب حول نية المتظاهرين اقتحام المنطقة الخضراء، أمر غير حقيقي، معتبرين أنها سقطت منذ اليوم الأول للاحتجاجات، بعد قيام الحكومة بقتل المتظاهرين».

» الجيش يحمي

وأغلق المتظاهرون في بغداد، الثلاثاء، جسر الجمهورية الذي يصل إلى المنطقة الخضراء؛ تفاديا لوقوع أي حالات اندفاع باتجاه المنطقة، وحصر التظاهرات في الساحة فقط.

ونشرت القوات الأمنية عناصرها في العاصمة عند محيط ساحات التظاهر في التحرير والخلاني وقرب جسور السنك والجمهورية والأحرار؛ لتأمين الحماية للتظاهرات وتحسبا لأي خرق أمني قد يحدث.

وقال رئيس أركان الجيش العراقي، عثمان الغانمي: إن «القوات الأمنية متواجدة لحمايتكم حتى تحقيق مطالبكم المشروعة».

وأفادت مصادر عراقية أن القوات الأمنية اتخذت سلسلة إجراءات لتأمين كافة الساحات؛ تحسبا لأي خروقات قد تحدث خلال التظاهرات.

وكان زعيم ميليشيات «العصائب» أعلن الإثنين، أن تظاهرات يوم أمس الثلاثاء قد تشهد سقوط أكبر عدد من القتلى. كما وصف تظاهرات الغد بـ«الحدث الخبيث».

وزعم الخزعلي أن لدى ميليشياته معلومات عن «مخطط لعمليات تخريب وقتل غدا في بغداد».

» المنطقة الخضراء

واتفق المتظاهرون في ساحة التحرير على أن كل الدعوات التي انتشرت سابقا للدخول إلى المنطقة الخضراء مرفوضة.

وأكد المحتجون أنهم سيمنعون أي محاولة لدخول المنطقة، وعدم إعطاء ذريعة للسلطة في قمع الاحتجاج السلمي.

وشددوا على أنه «لا توجد أي مصلحة في دخولهم؛ لأن المنطقة الخضراء تحتوي على سفارات عالمية ومنظمات أممية قد تطالها أيدي المندسين، وبالتالي تقع الملامة على المتظاهرين السلميين، ونفقد دعم المجتمع الدولي لتظاهراتنا المطالبة بالحقوق لا غير».

وصدحت مكبرات الصوت في ساحة التحرير، قائلة: «يا أبناء أكتوبر، يا شبابنا المناضل، لا مصلحة للثوار في دخول الخضراء ومن يفعل ذلك لا يمثلنا».

وكان محتجو ساحة التحرير استهجنوا تهديدات أو تحذيرات زعيم ميليشيات عصائب أهل الحق، قيس الخزعلي، مؤكدين أنها ليست بجديدة، وأنهم مستمرون في اعتصامهم ومظاهراتهم السلمية.

» تشكيل حكومة

من ناحيته، دعا الرئيس العراقي برهم صالح أمس، الكتل السياسية إلى التعاون من أجل تسمية مرشح لتشكيل الحكومة الجديدة.

وقال صالح، في بيان صحفي، بمناسبة ذكرى الانتصار على تنظيم داعش: «أدعو الكتل السياسية لنتعاون جميعا من أجل تسمية من نرتضيه ونتفق عليه لتكليفه برئاسة مجلس الوزراء وتشكيل حكومة جديدة ضمن المدد والسياقات الدستورية».

وأضاف: إن الحكومة الجديدة ستتكفل بـ«حل المشكلات وإعادة إعمار البلد والمؤسسات وتنهض بما يطمح إليه شبابنا وشاباتنا وأطفالنا وكهولنا ونساؤنا وكل أطياف المجتمع العراقي، ولتكن ذكرى النصر مثابة من أجل الوحدة والنهوض بإرادة موحدة وعزم أكيد للبناء».

وتابع الرئيس العراقي: «إننا جميعا نعيش الآن أيضا يوميات تاريخ جديد، تاريخ يكتبه شبابنا وبناتنا في ساحات الاعتصامات والتظاهرات السلمية مطالبين بالعيش الكريم بشعارات ومطالب تستعيد كرامة العيش بعد استعادة كرامة الوطن».

وحث صالح القوات الأمنية على جعل «الساحات والجسور نقاط تلاق لا تقاطع»، قائلا: «لا تسمحوا للأعداء بأن يشوهوا تاريخنا وانتصاراتنا من خلال المندسين والمخربين الذين يريدون بالعراق وأهله سوءا».

"إعمار اليمن" ينفذ مشروعات تنموية في 7 قطاعات باليمن

طرح منتجات "أساطير في قادم الزمان" و"الرحلة" للبيع 

أوكرانيا تحقق في وفاة موظفة بالسفارة الأمريكية

أمريكا تفرض عقوبات ضد 13 كيانا وأفراد في سوريا

نائب أمير الشرقية يشيد بحرس الحدود ويؤكد على توعية المواطنين

المزيد

وصول جثمان أمير الكويت اليوم.. ومراسم الدفن مقتصرة على الأقرباء

جثمان الشيخ صباح الأحمد يوارى الثرى في مقبرة الصليبيخات

في زمن الكورونا.. أول مناظرة بين ترامب وبايدن بلا مصافحة

مقتل امرأة وطفلين في سقوط قذيفة على منزل بأفغانستان

أمطار رعدية على المدينة المنورة حتى 8 مساءً

المزيد