تحقق أهداف الرؤية والتوازن المالي

تحقق أهداف الرؤية والتوازن المالي

الاثنين ٠٩ / ١٢ / ٢٠١٩
أشار المستشار الاقتصادي في العلاقات الدولية الدكتور لؤي الطيار إلى أن أرقام الميزانية الدالة على زيادة الإيرادات سواء النفطية أو غير النفطية، تحقق أهداف رؤية 2030 في تحقيق التوازن المالي والتنمية المستدامة، والذي انعكس على نمو الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي الخاص 3.4% خلال الربع الثاني من العام لتوضح مدى جهد القيادة الرشيدة في وضع الأمور في نصابها بعيدا عن القوالب التقليدية التي أعاقت التنمية ووأد البيروقراطية التي أجهضت مشاريع وأحلام الوطن، مما بدد الجمود في أرجاء النماء وأوجد أجواء من المرونة والابتكار.

وأوضح أن اعتماد 1020 مليار ريال لتنفيذ خطط الإنفاق الرئيسة، وتنفيذ المشاريع الكبرى، وبرامج تحقيق الرؤية، وتطوير البنية التحتية، وبرامج شبكة الحماية الاجتماعية، وتطوير الخدمات المقدمة للمواطنين ترسم الخطط الناجحة لرفع كفاءة الإنفاق، مع زيادة مداخيل الدولة سواء من النفط، أو من المصادر الأخرى غير النفطية، ما يسهل بشكل كبير الوصول لما تسعى إليه رؤية 2030، وهو ميزانية متوازنة ومستدامة، مع استمرار صرف بدل غلاء المعيشة حتى نهاية 2020 مع زيادة في الإنفاق الاجتماعي مثل حساب المواطن، وبدل غلاء المعيشة، وزيادة النفقات الرأسمالية على البنية التحتية.
المزيد من المقالات
x