إطلاق أول مهرجان لإحياء موروثات الأسواق الشعبية بالدمام

إطلاق أول مهرجان لإحياء موروثات الأسواق الشعبية بالدمام

الثلاثاء ١٠ / ١٢ / ٢٠١٩
تطلق أمانة المنطقة الشرقية، بعد غد الخميس، أول مهرجان نوعي بالدمام؛ لإحياء الأسواق الشعبية القديمة، التي تجاوزت نشأتها ما يقارب 60 سنة، مستهدفا سوق الحب بمدينة الدمام كأولى محطاته التي ستجول العديد من المواقع بمختلف المدن والمحافظات، من خلال برامج هادفة متنوعة تهدف لإحياء الموروث الشعبي بين أفراد المجتمع وتعريف جيل الشباب بالحضارة والثقافة الوطنية.

وأكد أمين المنطقة الشرقية م. فهد الجبير على ما تمثله هذه المهرجانات التراثية من قيمة وطنية كبيرة، ترسخ العادات والتقاليد في أبناء هذا الجيل، والتعريف بالبيئة السعودية وموروثها الشعبي المجيد، مبينا أن المهرجان يأتي تحت عنوان «أيام سوق الحب» وتنفذه أمانة المنطقة الشرقية، بالتعاون مع لجنة أصدقاء الأمانة، حيث سيسلط الضوء على منظومة الحياة القديمة وحياة الآباء والأجداد بمختلف بيئات الماضي، من خلال تفاصيل تفاعلية ذات طابع عصري فيه الكثير من الإمتاع بكل جوانبه الترفيهية والثقافية والاجتماعية.


وأشار م. الجبير إلى أن المهرجان سينطلق في سوق الحب بالدمام تحت شعار «قديمك نديمك.. لو الجديد أغناك» ويستمر لمدة 10 أيام، مضيفا إنه سيحاكي الحياة بكل تفاصيلها قبل ما يقارب 60 سنة في موقع سوق الحب بمشاركة أصحاب المهن القديمة والمحافظين على الموروث الشعبي للمنطقة الشرقية والعديد من المتميزين بهذه الحضارة التراثية.

من جهته، أوضح وكيل الأمين للتعمير والمشاريع م. عصام الملا، أن المهرجان سيتضمن مجموعة من البرامج المتنوعة والفعاليات الترفيهية والاجتماعية والثقافية المتعلقة بالموروث الشعبي وبيئة المنطقة الشرقية خاصة والمملكة بشكل عام، إضافة إلى عروض شعبية وفلكلورية وأسر منتجة وأصحاب مشاريع صغيرة ومسرح تفاعلي ينقل حضارة الماضي بأنشطة هادفة تستهدف الزوار من المواطنين والمقيمين.
المزيد من المقالات
x