معرض «روائع الآثار السعودية» في روما يشهد إقبالا كبيرا من الإيطاليين

معرض «روائع الآثار السعودية» في روما يشهد إقبالا كبيرا من الإيطاليين

الاثنين ٠٩ / ١٢ / ٢٠١٩
يشهد معرض «طرق التجارة في الجزيرة العربية - روائع آثار المملكة العربية السعودية عبر العصور» المقام حاليا في المتحف الروماني بالعاصمة الإيطالية روما إقبالا كبيرا من الزوار الإيطاليين والسياح، وأبدى الزوار إعجابهم الشديد بما يحويه المعرض من قِطع نادرة تجسد الحضارات المتعاقبة على أرض الجزيرة العربية، مؤكدين أن هذه الكنوز والقطع الأثرية برهنت على حضارة حقيقية، وعُمق تاريخي للمملكة. وأسهم المعرض الذي افتتحه صاحب السمو الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان وزير الثقافة، ووزير الثقافة الإيطالي داريو فرانسيسكيني يوم الثلاثاء 26 نوفمبر، ويستمر ثلاثة أشهر، في زيادة عدد زوار المتحف الوطني الروماني بنسبة عالية، وأشار عدد من زوار المعرض إلى أن المعرض يقدم عملًا متخصصًا وراقيًا يتميز بحُسن التنظيم ويُعرِّف بالمملكة والجزيرة العربية التي لا يعلم كثير من الغربيين أنها كانت مركز التواصل بين الحضارات وملتقى ثقافات عدة على مر العصور.

وأبدت إحدى السيدات إعجابها بالمعرض الذي يقدم معروضات متميزة ومختلفة لحضارات الجزيرة العربية، واصفة المعرض بالمذهل، متوقعة أن يحظى بعدد كبير من الزوار، حيث يجهل الإيطاليون الآثار والحضارات العربية، وهذا المعرض فرصة مهمة للتعرف عليها، كما أكدت سيدة أخرى أن قطع المعرض جميلة، وتعكس الرقي الحضاري، وتقدم نموذجًا للتواصل الاقتصادي بين الحضارات السابقة، مشيرة إلى أن ما يميز المعرض قلة المعارض المتخصصة في الحضارات والآثار العربية، لذا يعد المعرض فرصة ثمينة للتعرف على هذه الحضارات، والمتحف الروماني رغم قِدمه فإنه لأول مرة يعرض آثارًا لدول عربية.
المزيد من المقالات
x