«نزاهة».. محاربة الفساد منهج رئيسي لرؤية 2030

«نزاهة».. محاربة الفساد منهج رئيسي لرؤية 2030

الاثنين ٠٩ / ١٢ / ٢٠١٩
أكد رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد مازن الكهموس، أن قيادة المملكة أولت أهمية كبرى لتعزيز قيم النزاهة ومكافحة الفساد، وأكدت عدم إعطاء أي كان، حصانة في قضايا الفساد.

وقال الكهموس، خلال أعمال منتدى «‫نزاهة‬» بمناسبة ‫اليوم الدولي لمكافحة الفساد بالرياض برعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، إن رؤية المملكة 2030 جاءت لتؤكد أن الشفافية ومحاربة الفساد منهج رئيسي لها، من خلال العمل على تعزيز مبادئ المحاسبة والمساءلة في القطاعين العام والخاص.


وأشار إلى أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -يحفظه الله-، أولى جانب مكافحة الفساد أهمية كبرى، وذلك حينما أكد حرصه على مكافحة الفساد بكل أشكاله؛ لما يشكله من خطر يقوض المجتمعات، ويحول دون نهضتها وتنميتها.

من جهته، أكد الممثل الإقليمي لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات د.حاتم علي، أن الأمم المتحدة تقدر الجهود التي بذلتها المملكة في مجال مكافحة الفساد وتعزيز مبدأ الشفافية، مشيرا إلى أن المملكة تقود العالم من خلال تطبيق مبادئ مكافحة الفساد، والتي أطلقت عليها الأمم المتحدة «مبادئ الرياض».

وقال: إن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، أثر في مكافحة الفساد على المستوى الدولي، مضيفا: «الفساد جريمة تجعل كل الجرائم ممكنة ولدينا ما نحتاجه من أدوات لمكافحته».

وأشار إلى أن وثيقة الأمم المتحدة لمكافحة الفساد تجمع كل دول العالم تقريبا وتوفر منصة التعاون عبر الحدود وتعزيز إجراءات المنع وإنفاذ القانون واستعادة الأصول المسروقة.
المزيد من المقالات
x