الكونغو.. ناجٍ من «الإيبولا» يصاب بالمرض مرة أخرى

الكونغو.. ناجٍ من «الإيبولا» يصاب بالمرض مرة أخرى

الاثنين ٩ / ١٢ / ٢٠١٩
قالت السلطات الصحية في جمهورية الكونغو الديمقراطية، امس الأحد، إن ناجيا من مرض الإيبولا أصيب به للمرة الثانية في شرق الكونغو ولم يتضح بعد ما إذا كانت انتكاسة أم إصابة جديدة.

وأصاب المرض المنتشر في جمهورية الكونغو الديمقراطية أكثر من 3300 شخص وأودى بحياة أكثر من 2200 منذ منتصف العام الماضي ليصبح ثاني أسوأ عام في السجلات.

وقال الخبراء إن هناك افتراضا عاما بأن من يصاب مرة بالإيبولا يكتسب مناعة ضد المرض. وليس هناك حالات مسجلة لإصابة ثانية بالمرض لكن بعض الباحثين يعتبرون ذلك، على أقل تقدير، احتمالا نظريا كما أن انتكاسة الإصابة الأولى نادرة للغاية.

وذكرت السلطات الطبية في الكونغو في تقرير يومي عن الوباء أن الناجي مابالاكو من إقليم كيفو الشمالي أصيب بالفيروس للمرة الثانية لكنها لم تذكر تفاصيل أخرى.

وقال ممثلون من منظمة الصحة العالمية والمعهد الوطني لأبحاث الطب الحيوي أنهم يجرون فحوصا لمعرفة ما حدث.