4.5 مليار ريال لـ36 «مشروع طرق» بالشرقية

صيانة للطرق التي تتجاوز أطوالها 7428 كلم

4.5 مليار ريال لـ36 «مشروع طرق» بالشرقية

الاثنين ٠٩ / ١٢ / ٢٠١٩
خصصت وزارة النقل 36 مشروعا تنمويا وتطويريا لطرق المنطقة الشرقية، بتكلفة تقارب 4 مليارات ونصف المليار ريال، بمختلف مدنها ومحافظاتها، ضمن خطة الوزارة للارتقاء بمستوى الطرق، وتسهيل تنقلات عابريها ورفع مستوى السلامة بها.

» نهضة تنموية


وكشف مدير فرع الوزارة بالمنطقة الشرقية م.أحمد الغامدي لـ«اليوم»، عن إنهاء 9 مشاريع للطرق بتكلفة تزيد على مليار ونصف المليار ريال، وبأطوال تصل لما يقارب 550 كلم، وافتتاحها خلال العام الماضي.

وأضاف: إن الوزارة تعمل حاليا على تنفيذ 27 مشروعا للطرق، بتكلفة تقارب 3 مليارات ريال، تشمل غالبية المحافظات، ويجري تنفيذ إصلاح طرق بطول 1620 كلم، وتنفيذ 28 تقاطعا، مبينا أن هذه المشاريع تأتي ضمن جهود الوزارة لتطوير الطرق وتسهيل تنقلات المواطنين والمقيمين والزائرين؛ لما تشهده المملكة في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -أيده الله-، وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -يحفظه الله-، وما تحقق من نهضة تنموية كبرى، خاصة في قطاع النقل.

» طريق الظهران

وأوضح م.الغامدي أن المشاريع، التي تم افتتاحها في المنطقة الشرقية، شملت تنفيذ الطريق المؤدي إلى المنفذ الحدودي مع سلطنة عُمان، بطول يزيد على 235 كلم، واستكمالات بعض الطرق بالمنطقة ضمن المجموعة الثامنة بأطوال تزيد على 140 كلم، إضافة إلى مشروع الطريق الذي يربط طريق الرياض - الدمام السريع بطريق الظهران - العقير - سلوى، مرورا بطريق الظهران - بقيق بطول يبلغ 7 كلم.

» مشروعات ازدواج

وتابع: إن من بين المشاريع كذلك، استكمالات بعض الطرق بالمنطقة ضمن المجموعة العاشرة، بأطوال تقارب 23 كلم، إلى جانب مشروع الأعمال المتبقية لازدواج طريق عريعرة - الصرار - النعيرية «الجزء الأول»، بأطوال تزيد على 83 كلم، مضيفا: إن حزمة المشاريع التسعة تضمنت الأعمال المتبقية لاستكمال ازدواج طريق عريعرة - الصرار - النعيرية «الجزء الأول»، بأطوال تقارب 48 كلم، واستكمال وصلة شاطئ نصف القمر مع التقاطع مع طريق العزيزية بطول 3 كلم مزدوج، وذلك بطول يزيد على 11 كلم.

» أعمال تكميلية

وشملت المشاريع التي تزيد تكلفتها على 1.5 مليار ريال أيضا، تنفيذ تقاطع مدخل قرية الوزية على طريق الهفوف - بقيق، بطول يبلغ 1.3 كلم، وتقاطع رقم 3 ضمن مشروع استكمال الأعمال التكميلية للطريق الدائري بمحافظة الأحساء «الأضلاع الجنوبي والشرقي والشمالي»، والمتضمن طريق خدمة و7 تقاطعات «المرحلة الأولى»، بطول يبلغ 7 كلم.

» مراحل متعددة

وأفاد م.الغامدي بأن من أبرز المشاريع الجاري تنفيذها حاليا بالمنطقة مشروع استكمال الطريق، الذي يربط طريق الرياض - الدمام السريع بطريق الدمام - أبو حدرية السريع، انتهاء بطريق الدمام - الجبيل السريع، على عدة مراحل، إضافة إلى الطريق الدائري بالأحساء، الذي يجري العمل بالجزء الأخير منه، بتكلفة 281 مليون ريال، من سوق الغنم وحتى طريق بقيق، وثالث المشروعات، مشروع ازدواج طريق الهفوف - العقير بطول 45 كلم، ورابعها استكمال طريق الظهران العقير سلوى بطول 66 كلم، وتكلفة 209 ملايين ريال، وخامس المشاريع الطريق الساحلي بالدمام باتجاه جسر تقاطع طريق الملك فيصل مع الملك سعود، بتكلفة تجاوزت 92 مليون ريال، بالإضافة إلى إنهاء أعمال استكمالات الطريق الدائري بالدمام «استكمال نفق عمر بن الخطاب».

»عقود صيانة

وأكد م.الغامدي أن الوزارة تعمل على صيانة الطرق القائمة التابعة بالمنطقة، التي تتجاوز أطوالها 7428 كلم، وتنقسم لطرق سريعة بطول 821 كلم، وطرق مزدوجة بطول 2093 كلم، وطرق مفردة بطول 4514 كلم، تتم صيانتها ضمن 12 عقد صيانة، بالإضافة لعقد لصيانة الأعمال الكهربائية والطرق الترابية، وتبلغ تكاليف الصيانة العادية حوالي 550 مليون ريال، لمدة ثلاث سنوات، بالإضافة لأعمال الصيانة الوقائية للطرق حسب أهمية وحالة الطريق.

» طرق رئيسة

وأوضح أن تكلفة مشاريع الصيانة الوقائية بالمنطقة خلال الثلاث سنوات الأخيرة، بلغت 1.4 مليار ريال، حيث تم إصلاح الطرق بطول 1130 كم، مضيفا: إن الإصلاح شمل طرقا رئيسة ومهمة، مثل طريق الدمام - الرياض السريع بطول 184 كلم، وطريق الظهران - بقيق بطول 27 كلم، وطريق الهفوف - خريص بطول 36 كلم، وطريق الهفوف - سلوى بطول 83 كلم، وطريق الهفوف - حرض بطول 56 كلم.

وأكد أن الوزارة تعاقدت مع استشاري متخصص، لفحص وتقييم جميع الجسور بالمنطقة الشرقية، حسب أحدث المواصفات العالمية، إذ تم الانتهاء من فحص جميع جسور المنطقة، البالغ عددها 332 جسرا، وخلصت الدراسة لإجراء إصلاحات متنوعة لعدد 56 جسرا، تم الانتهاء من إصلاح 6 جسور منها، وجارٍ العمل بالباقي.

» كثافة مرورية

وفيما يتعلق بطريق الدمام - أبو حدرية، أشار م.الغامدي إلى أن الطريق يعتبر من الطرق المهمة والرئيسة بالمنطقة، حيث يربط دول مجلس التعاون الخليجي شمالا وجنوبا، ويشهد كثافة مرورية عالية، بحوالي 48000 مركبة وشاحنة يوميا، ويبلغ الطول الإجمالي للطريق حاليا 328 كلم، ويوجد عليه 54 جسرا، ويتم حاليا إصلاح الطريق وتوسعته لثلاثة مسارات، بطول 41 كلم، من تقاطع رأس مشعاب، وحتى المدخل الجنوبي لمحافظة الخفجي، مع تنفيذ تقاطع الطريق مع الطريق المؤدي للمنفذ الحدودي مع دولة الكويت، ضمن 4 مشاريع، بتكلفة جاوزت 280 مليون ريال.

وأشار إلى الانتهاء من تنفيذ المدخل الجنوبي لمحافظة الخفجي، وجارٍ العمل بباقي المشاريع، بالإضافة لإصلاح الطريق ضمن أعمال الصيانة الوقائية، وجارٍ إصلاح الطريق بطول 198 كلم، بتكلفة حوالي 325 مليون ريال.

» رؤية 2030

وفي مجال مبادرات السلامة بالمنطقة، أفاد م.الغامدي بأن وزارة النقل تسعى لتحقيق مستهدفات «رؤية المملكة 2030»، وذلك بتنفيذ عدد من المبادرات لرفع كفاءة الطرق، ولأجل بناء القدرات والإمكانات اللازمة لتحقيق الأهداف الطموحة لرؤية المملكة، إذ تم إطلاق برنامج التحول الوطني 2020 لوزارة النقل، الذي يحتوي على عدد من الأهداف الإستراتيجية، يأتي في مقدمتها خفض وفيات حوادث الطرق بنسبة 25%، ورفع معدلات الأمان في مشاريع الطرق الحالية والجديدة.

وأكد أن الوزارة أطلقت عددا من المبادرات لرفع مستوى السلامة على الطرق، جارٍ العمل بها بتكاليف قاربت 90 مليون ريال، حيث يتم تنفيذ وسائل السلامة المختلفة على طرق الوزارة من «أعمال دهانات - لوحات إرشادية وتحذيرية - لوحات تحديد السرعة - سياج لأحرام الطرق - حواجز معدنية واقية».
المزيد من المقالات
x