قاصة: القصة حاضرة لكن ينقصها من يقدمها

ترى أن الكتابة إبداع وتخاطب ذهني مع الذات والعالم

قاصة: القصة حاضرة لكن ينقصها من يقدمها

الجمعة ٠٦ / ١٢ / ٢٠١٩
أكدت القاصة حضية خافي أن القصة حاضرة بكل قوتها، لكن ينقصها من يقدمها، وأن المثقف إذا وجد من يأخذ بيده فلن يرفض ذلك، وأن الكتابة إبداع وتخاطب ذهني مع الذات والخيال والعالم أجمع.

» حضور قوي


القصة حاضرة بكل قوتها، لكن ينقصها من يقدمها ولا يتجاهل أن الأدب من أنواعه أيضا القصة بشتى أنواعها، ومن حقها أن تكبر وتظهر للعالم أجمع.

» المثقف والرفض

المثقف إذا وجد من يأخذ بيده فلن يرفض، وهو حق من حقوقه، الأندية حين تلتفت لجانب دون الآخر أو تهمله فهي تهمل وتقلل من مثقف ينتمي لها في الأصل، لكن هي من عزفت عنه هو لم يفعل.

» وقت الخروج

القصة العاطفية الرومانسية للقاصين في المملكة موجودة تحت مظلة لم يحن وقت خروجها للآن.

» خطاب العقل

الكتابة إبداع وتخاطب ذهني مع «الذات.. الخيال.. العالم أجمع» فقط تحتاج منك ككاتب وقاص جديد أن تجيد لغتها وسيكون الإبداع حليفا لك دوما في كل كتابتك.

ا » لتحول

نعم هناك قصص سعودية تستحق التحول إلى أعمال درامية، وأفلام بسيطة حتى بدون صوتيات حوارية وأيضا أفلام مترجمة للأجنبية.

» المشهد الثقافي

جميل جدا رغم غيابه عن بعض المناطق.
المزيد من المقالات
x