«نيويورك تايمز»: إيران تنقل سرا صواريخ إلى العراق

«نيويورك تايمز»: إيران تنقل سرا صواريخ إلى العراق

الجمعة ٠٦ / ١٢ / ٢٠١٩
قالت صحيفة «نيويورك تايمز» الأمريكية، في تقرير نشرته أمس الأول، إن إيران «استغلّت حالة الفوضى المستمرة» في العراق لبناء ترسانة من الصواريخ الباليستية في البلد العربي.

» معلومات استخبارية


واعتمدت الصحيفة وفقا لما أوردته «يورونيوز» الخميس، على مصادر في الاستخبارات والجيش الأمريكي.

وأوضحت «نيويورك تايمز»: أن الخطوة الإيرانية جاءت في ظل توجّه أمريكي لتعزيز الانتشار العسكري في الخليج، الذي شهد عدّة هجمات، اتهمت واشنطن نظام طهران بالوقوف وراءها.

وكانت إدارة ترامب قد أرسلت إلى المنطقة نحو 14 ألف عسكري، إضافة إلى معدات حربية ومنظومات دفاع صاروخية منذ مايو الماضي، ولكن «التايمز» ترى أن سياسة ترامب في الشرق الأوسط فشلت.

وبحسب المحرر، تقف المعلومات الاستخباراتية الأخيرة عن تخزين صواريخ إيرانية في العراق، خير دليل على فشل قوة «الردع الأمريكية»، التي يحاول ترامب بناءها.

» خطر كبير

ونقلت الصحيفة عن مسؤول في الاستخبارات الأمريكية، أن الصواريخ الإيرانية في العراق، تشكل خطراً على حلفاء الولايات المتحدة في المنطقة، بمَنْ فيهم السعودية.

وأضاف المسؤول: إن إيران بدأت منذ فترة «بحرب خفية» في المنطقة، تحاول عبرها التخفيف من حدّة الردّ عليها، في حال تمّ، وأن ترسانة من الصواريخ خارج الحدود الإيرانية تعطي نوعاً من التفوق للنظام الإيراني في مواجهته مع الأمريكيين وحلفائهم.

ويرى المسؤول أنه في حال قررت الولايات المتحدة وإسرائيل قصف طهران على سبيل المثال، فإن تلك الترسانة الصاروخية خارج البلاد ستسمح للنظام الإيراني بالرد، عبر قصف إسرائيل أو حليف خليجي.

ولم تنقل «نيويورك تايمز» عن المسؤولين معلومات تقنية إضافية، ولكن من المعروف أن مدى الصواريخ الإيرانية من هذا النوع قد يبلغ حد 1000 كيلو متر، ما يعني أنها قد تصل إلى القدس إذا ما أطلقت من بغداد.
المزيد من المقالات
x