بلدي القطيف يقترح موقعا بديلا لصناعية صفوى

بلدي القطيف يقترح موقعا بديلا لصناعية صفوى

الخميس ٠٥ / ١٢ / ٢٠١٩
عقد المجلس البلدي لبلدية محافظة القطيف جلسته العادية الخمسين من دورته الثالثة في مقر المجلس، برئاسة المهندس شفيق آل سيف، وحضور أعضاء المجلس.

وفي الموضوع الأول اطلع الأعضاء على العرض المقدم من عضو المجلس عدنان السادة، بشأن إيجاد بديل للمنطقة الصناعية بمدينة صفوى، حيث تضمن العرض إحصائيات عن المدينة من ناحية المساحة وعدد السكان، وعدد السيارات وعدد الورش ومعاناة المواطنين من جراء إزالة المنطقة الصناعية، وتم اقتراح موقع بديل لإقامة صناعية صفوى، وذلك في منطقة «المسيح» في الجزء الشمالي من المدينة حيث تم طلب تخصيص جزء منه بمساحة كافية للاستخدام الصناعي، وذلك بإنشاء مجمع صناعي مغلق يضم مجموعة من الورش لتعويض المواطنين المتضررين، بالإضافة إلى ذلك تم اقتراح إعطاء أصحاب الورش المتضررين مهلة لا تقل عن سنة كاملة لتسمح لهم بالبناء والانتقال.


وبعد النقاش تم الاتفاق على أن تقوم البلدية بدراسة الاقتراحين وموافاة المجلس البلدي بالنتائج.

وفي الموضوع الثاني، قدم عضو المجلس إبراهيم آل إبراهيم طلب أهالي مخطط حي النسيم بمدينة سيهات وذلك لمناقشة ردم المخطط، وأوصى المجلس البلدية في أن يوضع المخطط ضمن الأولوية في مشاريع التطوير للسنة المالية القادمة، وعلى البلدية التعاون مع الأهالي في تنظيم أعمال البنية التحتية للمرافق من الكهرباء والصرف الصحي والهاتف.

وفي الموضوع الثالث، ناقش الأعضاء الملاحظات حول تقرير البلدية الربع سنوي الثالث لعام 2019م.

من جهة أخرى، قام رئيس المجلس المهندس شفيق آل سيف بتوقيع اتفاقية شراكة بين المجلس البلدي ومدرسة دار العلوم الثانوية بمدينة صفوى، وهي من المدارس المتميزة على مستوى المملكة، وبها عدد كبير من فصول الموهوبين بمحافظة القطيف، ومثلها في توقيع الاتفاقية محمد الزوري بصفته قائد المدرسة، ويهدف التعاون إلى تنفيذ مبادرات وبرامج مشتركة بين الطرفين من أجل إيجاد أرضية مشتركة تحقق رؤى الطرفين وأهدافهما بما يخدم الصالح العام.
المزيد من المقالات
x