مدير «الإعلام الخارجي»: أعداء الأمة يستغلون «شبكات التواصل»

مدير «الإعلام الخارجي»: أعداء الأمة يستغلون «شبكات التواصل»

الأربعاء ٠٤ / ١٢ / ٢٠١٩
حذر مدير عام فرع الإعلام الخارجي بوزارة الإعلام أحمد البياهي، من المخاطر الجسيمة التي تتعرض لها المجتمعات العربية، جراء النشر السيئ في وسائل الإعلام الحديثة، لافتا إلى أن بعض أعداء الأمة، يروجون أعمالا موجهة ضد الدول العربية، من خلال استقطاب مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي، خاصة في ظل التأثير القوي لتلك المواقع على المجتمعات.

وأكد البياهي لـ «اليوم»، خلال مشاركته في ورشة العمل المتخصصة بعنوان «نحو آلية عربية لمواجهة مخاطر النشر السيئ في وسائل الإعلام الحديثة»، التي تنظمها إدارة البحوث والدراسات الإستراتيجية بقطاع الإعلام والاتصال بالجامعة العربية، أمس، ضرورة رفع التوعية المجتمعية لمخاطر النشر السيئ، ووضع آليات لمعالجة ما ينشر بشكل يهدد الأمن القومي للدول العربية.


وقال مدير إدارة البحوث والدراسات الإستراتيجية في جامعة الدول العربية الوزير المفوض د. علاء التميمي، إن الدول العربية تحتاج إلى إعادة التفكير في عملية التقييم الدقيق لمخاطر تأثير النشر السيئ في وسائل الإعلام الحديثة، على تكوين الرأي العام، من خلال تحديد أهم التحديات والتهديدات والمخاطر ونقاط الضعف، واستشراف البعد المستقبلي للتهيؤ لخبايا المستقبل.

وشدد التميمي على أن المخاطر التي يمثلها محتوى الإعلام الرقمي، تستوجب تقييم الحصانة الفكرية والثقافية لمعد ومقدم محتوى الإعلام الرقمي، إضافة إلى تطوير مهارات الأجهزة المتخصصة لاستيعاب كل التكتيكات التي يتم اعتمادها على تلك المواقع والمنصات.

وأعرب عن أمله في التوصل إلى اقتراحات وتوصيات تنير الطريق بالنسبة للخطوات المقبلة؛ لتعزيز العمل الإعلامي العربي المشترك، بقصد تحقيق أهداف الإستراتيجية الإعلامية العربية، وميثاق الشرف الإعلامي العربي.

جاء انعقاد هذه الورشة العلمية في إطار رصد ومتابعة مخاطر وتأثير النشر السيئ في وسائل الإعلام الحديثة في المنطقة العربية، وتستهدف طرح رؤى مستقبلية، تسهم في وضع آلية عربية لمواجهة مخاطر النشر السيئ في وسائل الإعلام الحديثة، من خلال طاولة مستديرة «عصف فكري» وتدريب عملي.
المزيد من المقالات
x