41 مشروعا «غير تقليدي» لبنات تقنية الأحساء

أبرزها البيت الزراعي وعداد الترشيد وتغذية الحيوانات عن بعد

41 مشروعا «غير تقليدي» لبنات تقنية الأحساء

الأربعاء ٠٤ / ١٢ / ٢٠١٩
طرح معرض المشاريع المتميزة الذي نظمته الكلية التقنية للبنات بمحافظة الأحساء بعنوان «انطلاقة هاكاثون»، 41 مشروعا غير تقليدي وضع من خلالها المتدربات بصمتهن الخاصة لابتكارات منفذة بجودة وكفاءة عالية، من منطلق إعداد الفرد وتأهيله للعمل الحر وتزويده بالثقافة العامة للتكيف مع البيئات المختلفة.

» البيت الزراعي


وتضمنت المشروعات: مشروع البيت الزراعي الذي يساعد على ري النباتات والحفاظ على درجة الرطوبة المناسبة لها، ومشروع عداد الماء لترشيد الاستهلاك في المنازل، ومشروع التغذية الآلية لتغذية الحيوانات عن بعد، ومشروع الكراج الذي تفتح بوابته من خلال قراءة لوحة السيارة، ومشروع smart shoes لتحديد موقع الطفل من خلال متابعة وزنه وعدد خطواته.

» كسر الروتين

وأوضحت المشرفات على المعرض أن «انطلاقة هاكاثون» كسر الروتين وخرج عن المألوف، لتضمنه مشاريع مهنية وتقنية، كنا كمنظمات نهدف تسليط الضوء عليها لتوليد أفكار المتدربات وتنمية مهاراتهن المهنية لسوق العمل، ومواجهة الجمهور سواء من داخل الكلية أو من خارجها لعكس صورة تقنية واعدة عن الكلية.

» تكامل وترابط

ومن جانبها، بينت رئيسة قسم تقنية الحاسب الآلي إيمان التيسان، أن المعرض هدف إلى التكامل والربط بين تخصصات الكلية من خلال مشاريع تقنية، تم التسويق لها من قبل متدربات تخصص التسويق، واللاتي بدورهن عرضن المشاريع بطريقة إبداعية تنافسية تهيئهن مستقبلا لسوق العمل.

» نتاج فكري

وتقدمت عميدة الكلية سارة الصرعاوي بوافر الشكر والتقدير لجميع القائمين على نجاح المعرض، الذي مثل حصيلة تكامل ظهرت بشكل متميز من نتاج فكري في مجال الابتكار والإبداع، مؤكدة أن الكلية ستسعى جاهدة إلى توثيق ورفع تلك الابتكارات إلى الجهات المختصة قريبا.

» تبادل خبرات

جدير بالذكر أن المعرض شهد حضورا من قبل جهات مهتمة بالمهارات والابتكارات، مثل: المركز الوطني لأبحاث الموهبة والإبداع بجامعة الملك فيصل، ومعهد ريادة الأعمال النسوي، ومجموعة من الإعلاميات من باب تقديم الرعاية وتبادل الخبرات وتقديم الدعم والاستشارات للابتكارات المروضة.
المزيد من المقالات
x