«خليجي 10» أمنية لم تتحقق

«خليجي 10» أمنية لم تتحقق

الأربعاء ٤ / ١٢ / ٢٠١٩
كشف محمد الفرحان لاعب المنتخب السعودي لكرة القدم ولاعب نادي القادسية السابق عن حسرته لعدم المشاركة في بطولة الخليج، التي كان قريباً منها لولا اعتذار الأخضر عن عدم المشاركة في «خليجي 10» بالكويت

* ما أسباب غياب محمد الفرحان عن المشاركة في بطولة الخليج؟

- بطولات الخليج هي طموح لأي لاعب في المشاركة وتمثيل المنتخب في البطولة؛ لما تمثله من إضافة تاريخية وفنية لجميع اللاعبين الخليجيين، وكنت قريبًا من المشاركة في «خليجي 10»، التي استضافتها الكويت لولا اعتذار الأخضر عن عدم المشاركة بسبب شعار البطولة آنذاك، وكان المدرب البرازيلي كارلوس ألبرتو يعتمد عليّ كثيرًا في التشكيلة الأساسية على الرغم من تواجد نجوم كبار كماجد عبدالله، ويوسف الثنيان، وغيرهما من النجوم الكبار، ولكن لم تتح لي فرصة المشاركة في تلك البطولة.

* بماذا تتميز بطولة الخليج؟

- بطولة الخليج هي بطولة تنافسية كبيرة تجمع أشقاء تجمعهم أطر وروابط كثيرة فيما بينهم، وهي بطولة أحب متابعتها بشكل مكثف ومتابعة كل تفاصيلها، للحماس الكبير الذي تتسم به مباريات البطولة، حيث اللعب الرجولي والظروف النفسية، التي تحيط بالفرق المشاركة، ورغبة كل منهم في إثبات نفسه على المستوى الخليجي.

* لقب «الديسكفري»، ماذا يمثل لمحمد الفرحان؟

- «الديسكفري» هو لقب أطلقه عليّ جماهير القادسية نسبة للمكوك الفضائي، الذي انطلق به صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان، وهذا شيء أتشرف وأعتز به على مدى تاريخي الرياضي.

* من وجهة نظرك، مَنْ هو المهاجم الأول على المستوى السعودي؟

- للأسف لا يوجد مهاجم متكامل في الخارطة السعودية حاليًا، ونفتقد لتلك الحقبة من الزمن التي تزعمها المهاجم الأعظم بدون منازع ماجد عبدالله وسامي الجابر والمهلل وغيرهم من المهاجمين المميزين، وآخرهم كان المعتزل حديثًا ياسر القحطاني.

* ما السبب في ندرة ظهور مهاجمين؟

- أعتقد لو أعادوا لنا الكشافين، الذين كان لهم دور كبير في ذلك الزمن في اكتشاف لاعبين من أندية الظل ومن الحواري وضمهم للأندية الممتازة، أما الفترة الحالية فافتقدنا ذلك الكشاف، الذي يمتلك الحس الفني والتوقع بعد صقل اللاعب بظهور لاعب جيد يفيد النادي والكرة السعودية، والذي أفضله على الاستعانة بتجنيس لاعبين أجانب قد يخدمون الكرة السعودية لفترة زمنية قصيرة، ولكن سيكون ضررها أكبر في المستقبل.

* هل الجيل الحالي قادر على إعادة الأخضر للإنجازات على المستويين الخليجي والقاري؟

- أتمنى ذلك، أنا أرى تطورًا في الفترة الأخيرة، ولكن من وجهة نظري أن اللاعبين الحاليين يفتقدون للكثير من خلال تطبيق الاحتراف الحقيقي وما زال ينقصه المزيد، وبالأخص في المركز المهم بأي منتخب وهو المهاجم القناص صاحب البنية الجسمانية والمهارة العالية، الذي يحتاج للصبر على اللاعبين الصغار المتواجدين حاليًا للحصول على منتخب قادر على الصعود لمنصات التتويج.