بحث تطوير برامج «السلامة المدرسية» بالشرقية

بحث تطوير برامج «السلامة المدرسية» بالشرقية

الأربعاء ٤ / ١٢ / ٢٠١٩
أكد مدير إدارة الأمن والسلامة بتعليم المنطقة الشرقية عبدالله الشمراني، الحرص على تفعيل توجيهات المدير العام د. ناصر الشلعان، فيما يتعلق بمد مزيد من جسور التعاون بين تعليم المنطقة والقطاعات الحكومية والأهلية، خصوصا إذا كانت شركة عملاقة وبيت خبرة مثل شركة أرامكو السعودية، وذلك بما يسهم في تجويد خارطة المنظومة التعليمية بشكلٍ عام ومواكبة التطوير المستمر لبرامج السلامة المدرسية بشكلٍ خاص لتهيئة البيئة التعليمية الآمنة لأبنائنا الطلبة ومعلميهم.

جاء ذلك على هامش اللقاء الذي حضره الشمراني صباح أمس بمقر شركة أرامكو بالظهران، يرافقه عدد من منسوبي إدارته.

وفي الأثناء استعرض الطرفان خلال اللقاء جملة من البرامج التي تعنى بالسلامة المدرسية، إضافة لوقوفهم على مباحثات آلية تنفيذها على أرض الواقع، والعمل على تلمس تغذيتها الراجعة مستقبلا بما يعود بالنفع المباشر على أبنائنا وبناتنا الطلاب والطالبات، والعمل على تطويرها من خلال قياسها ووضع فرص التحسين لها.

يذكر أن اللقاء اختتم بتكريم مدير إدارة الأمن والسلامة بتعليم الشرقية عبدالله الشمراني، من قبل إدارة هندسة أنظمة الطاقة بشركة أرامكو السعودية، وذلك تزامنا مع اختتام فعاليات برنامج «السلامة من الكهرباء»، والذي نفذته شركة أرامكو مؤخرا واستهدفت خلاله 400 طالب وطالبة ممثلين لعشر مدارس للصفوف الأولية والطفولة المبكرة بتعليم الشرقية، وشارك في تقديمه نخبة من ممثلي هندسة أنظمة الطاقة بشركة أرامكو في عشر مدارس، حيث أثمرت عن رفع مستوى الوعي بين أوساط أبنائنا وبناتنا الطلبة تجاه التعامل مع الكهرباء عبر تقديمها بشكل تفاعلي باستخدام رسوم كرتونية محببة للأطفال، متناولين خلالها تعريف الكهرباء وأهمية استخدامها في حياتنا اليومية، إضافة لوقوفهم على الطرق المثلى لتعامل الأطفال معها، وصولا لاستعراضهم صورا متعددة من الأخطار التي قد يتعرض لها الأطفال من خلال تعاملهم الخاطئ معها وطرق الوقاية منها.

كما تقدم مدير إدارة الأمن والسلامة الشمراني، نيابة عن مدير عام تعليم المنطقة الشرقية د. ناصر الشلعان، بالشكر الجزيل لشركة أرامكو السعودية لتعاونهم الدائم والمثمر مع تعليم المنطقة.