التخلص من 1200 كيلو أسماك فاسدة في جولة بالقطيف

التخلص من 1200 كيلو أسماك فاسدة في جولة بالقطيف

الأربعاء ٤ / ١٢ / ٢٠١٩
صادرت بلدية محافظة القطيف كميات من الأسماك الفاسدة وغير الصالحة للاستهلاك الآدمي بعد جولة رقابية نفذها مراقبو البلدية على سوق الأسماك المركزي مساء أمس الأول؛ للاطلاع على التجهيزات والتأكد من مدى التزام مشغلي سوق الأسماك بتطبيق الاشتراطات الصحية.

وتم خلال الجولة ضبط أكثر من 1200 كيلو من الأسماك الفاسدة أو التي تظهر عليها علامات التلف والفساد، حيث تم إتلافها وفق الطرق الصحية المتبعة والتأكيد على أصحاب المحلات بضرورة التقيد بتنفيذ الاشتراطات الصحية المطلوبة. فيما رصدت الجولة التي جاءت تحت إشراف مدير إدارة صحة البيئة د. كرار الفرج تدني مستوى نظافة بعض البسطات، وعدم التزام العمال بلبس القفازات، وسوء الحفظ، وتم تطبيق لائحة الجزاءات والغرامات البلدية.

وأكد رئيس بلدية محافظة القطيف م. محمد الحسيني، أن البلدية حريصة على متابعة كافة الأسواق باستمرار للتأكد من صلاحية المعروض وإبعاد كل ما يمكن أن يهدد سلامة المستهلكين.

وأوضح أن الجولات التفتيشية تأتي استكمالا للحملة التي أطلقتها البلدية على جميع المطاعم والأسواق ومراكز التسوق في مختلف أنحاء المحافظة ضمن «حملة الرقابة البلدية»، لافتا إلى أن البلدية شكلت لجنة دائمة لضبط العمالة المخالفة واتخاذ الإجراءات النظامية بالتنسيق مع الجهات الحكومية ذات الاختصاص؛ للوقوف على نوعية الأسماك المعروضة، والتأكد من عدم وجود تستر.

وأكد أن البلدية حريصة على متابعة الأسواق الغذائية كافة، ومراقبة السلع والمنتجات بصورة مستمرة للتأكد من صلاحية ما يعرض، مشيرا إلى ضرورة تكثيف الجهود ومتابعة الاشتراطات الصحية واتخاذ الإجراءات النظامية حيال جميع المخالفات التي تتعلق بالإصحاح البيئي وسلامة المواد الغذائية المعروضة.

وأشار إلى أن عمليات التفتيش والحملات المفاجئة على المحلات والمطاعم والبوفيهات مستمرة بصفة يومية لوقف أية مخالفة قد تضر بالمواطنين، مؤكدا أن البلدية لن تتهاون في سبيل الحفاظ على صحة المواطن والمقيم على حدٍ سواء. داعيا إلى تعاون المواطنين والمقيمين في الإبلاغ عن الملاحظات والمخالفات من خلال مركز 940، وذلك لاتخاذ الإجراءات النظامية ورفع مستوى الاشتراطات البلدية الصحية بالمحافظة.