رئيس وزراء فلسطين: سنفعل كل ما يمكن لوقف الاستيطان

رئيس وزراء فلسطين: سنفعل كل ما يمكن لوقف الاستيطان

الثلاثاء ٠٣ / ١٢ / ٢٠١٩
جدد رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، أمس الإثنين، رفضه المخططات الاستيطانية الإسرائيلية «العدوانية»، خاصة في مدينتي القدس والخليل، مشيرا إلى أن الحكومة ستفعل كل ما يمكن لوقفها.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) عن اشتية قوله، في مستهل جلسة الحكومة، في رام الله، أمس، إن «استمرار إسرائيل في عزل قطاع غزة بالحصار والإغراءات الاقتصادية وغيرها كالمستشفى الميداني الأمريكي، ما هو إلا إجهاز على المشروع الوطني وتمرير لمشروع الحل الأمريكي».


وجدد رئيس الوزراء التأكيد على أن الانتخابات الفلسطينية هي المدخل الأساسي والديمقراطي لإنهاء الانقسام.

ووجه اشتية رسالة تهنئة بمناسبة قرب حلول العام الميلادي الجديد، قال فيها: «أهنئ أبناء شعبنا المسيحيين في فلسطين والعالم بمناسبة بداية احتفالات الأعياد المجيدة»، مضيفا: «لا يكتمل النور إلا عندما نحتفل بالقدس المحررة وأن يرى أسرانا نور الحرية».

من جهة أخرى، اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي، أمس، أربعة مواطنين فلسطينيين من محافظة الخليل. وأفادت مصادر أمنية ومحلية في الخليل، بأن جيش الاحتلال شن حملة اعتقالات ودهم وتفتيش لمنازلهم في المدينة، طالت كلا من: علي عباس محمد علي الشرباتي، وصلاح الدين نبيه نبيل الشرباتي، وساجد حسن عبدالقادر اللقطة، والمسنّ عزام عبدالرحيم عبدالرحمن الشويكي.

ونصب جيش الاحتلال حواجز عسكرية على مدخلي بلدتي سعير وحلحول، وعلى مدخلي مدينة الخليل الشمالي جورة بحلص والجنوبي الفحص، وعمل على إيقاف المركبات وتفتيشها والتدقيق في بطاقات الأهالي، ما تسبب في إعاقة تنقلهم.
المزيد من المقالات
x