ضبط 13 معدة «تنهل» رمال الدمام خارج أوقات الدوام

ضبط 13 معدة «تنهل» رمال الدمام خارج أوقات الدوام

الثلاثاء ٣ / ١٢ / ٢٠١٩
تمكَّنت قوات الطوارئ بفرع الإدارة العامة للمجاهدين بالمنطقة الشرقية، من ضبط مخالفين ينهلون الرمال من الأراضي دون ترخيص رسمي وخارج أوقات الدوام بغرب مدينة الدمام، حيث تم ضبط 13 معدة.

وقال مصدر من الإدارة العامة للمجاهدين بالشرقية، إنه في إطار تنفيذ مهام الدوريات لمتابعة وضبط مخالفي التعليمات التي تحظر نهل الرمال تمكنت مؤخرا من ضبط مخالفين لقيامهم بتجريف الأراضي ونهل الرمال باستخدام معدات ونقلها بطرق غير نظامية، وقد تم ضبط شيول، 12 قلابا وتم تسليم المعدات المستخدمة لبلدية غرب الدمام لاتخاذ الإجراءات النظامية بشأنها.

وأوضح أن ذلك يأتي ضمن سلسلة حملات ضبط مخالفي نهل الرمال، حيث أصبحت سرقة الرمال تشكِّل هاجسا أمنيا يهدد سلامة المتنزهين والعابرين لتلك المنطقة، وتشويها لطبيعة الأرض. مؤكدا استمرار حملات الإدارة ضد مخالفي نهل الرمال ونقلها بطرق غير نظامية، مُشددا على ضرورة التزامهم بالنظام.

فيما أكد مصدر من بلدية غرب الدمام أن البلدية تعمل على تطبيق عدد من الإجراءات الصارمة بحق من يتم ضبطهم في عمليات نهل الرمال، وحجز جميع الآليات المخالفة وإلزام أصحاب تلك الآليات بإعادة تسوية المواقع التي تضررت نتيجة نهل الرمال دون استثناء، في خطوة تهدف للحد من نهلها، التي تنتج عنها أضرار اقتصادية وبيئية.

وأشار إلى أن البلدية تلقت عدة بلاغات وملاحظات عن تجريف ونهل الرمال بشكل متكرر في عدة مواقع، حيث تم تشكيل فريق عمل بالتعاون مع الشرطة لضبط المخالفين، وتوجه الفريق برفقة اللجنة، التي تضم الشرطة والمرور والأمانة وإدارة النقل وأمن الطرق إلى المواقع المحددة وضبط المخالفين، مضيفا إن العقوبات المتبعة في حالة ضبط المخالف في السرقات المتعلقة بالرمال، تشمل حجز المركبة شهرا، وتغريم صاحبها، وتصل الغرامة إلى 10 آلاف ريال، مؤكدا أن الحملة مستمرة ضد المخالفين بمشاركة الجهات المعنية. مطالبا بضرورة تعاون أصحاب المعدات بعدم الإضرار بالبيئة وتشويه طبيعة الأراضي، وإلحاق الضرر بمرتادي البرية بعمل المحاجر بشكل عشوائي والعبث بطبيعة تلك الأراضي.