عضوات شورى وسيدات أعمال: بيعة ملكنا ذكرى للإنجازات وطموحات المستقبل

عضوات شورى وسيدات أعمال: بيعة ملكنا ذكرى للإنجازات وطموحات المستقبل

الاحد ١ / ١٢ / ٢٠١٩
» مشهد نموذجي

وأكدن أن ذكرى بيعة الملك سلمان بن عبدالعزيز مشهد نموذجي يحتذى به، ومثال يقتدى به لمفهوم التلاحم بين القائد وشعبه، القائد الذي بخبرته السياسية ومرجعيته الثقافية التي يتمتع بها ومعرفته الواسعة بأدق تفاصيل التاريخ جعلته شخصية ذات كاريزما نادرة من بين قادة العالم، واليوم بذكرى بيعته الخامسة تشرق كل معاني وقيم الولاء والوفاء والانتماء لملكنا وأدواره التاريخية في النهوض بمقدرات هذا الوطن الغالي، ملكنا الذي يبادلنا الحب بالحب والوفاء بالوفاء، اليوم يحتفي بذكرى بيعته الخامسة المواطنون والمقيمون والأشقاء والأصدقاء من داخل وخارج المملكة العربية السعودية.

وأضفن: نبايعك بقلوب محبة وأنفس صادقة وعقول تدرك وتتأمل الرصيد المتدفق بناء وتطورا، ومنجزات بالأعمال العظيمة التي تجعلنا أكثر ثقة في المستقبل، الذي صنعته لخير الوطن والمواطن يا باني نهضتنا ومجدد بلادنا.

» تجديد العهد

وأشرن إلى أنها ذكرى تاريخية غالية على قلوبهن، واستطردن: نجدد فيها العهد والولاء لك يا خادم الحرمين الشريفين، ولعضدك ولي العهد الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان. الملك سلمان - رعاه الله - تميز بخصائص متعددة في حياته وقيادته وحكمه، منها: سعيه الدائم للم الشمل، وتوحيد الكلمة، والتأكيد الدائم على الوسطية ومكافحة التطرف والإرهاب والعنصرية والكراهية، لذا، بفضل الله ثم قيادته الحكيمة تنعم بلادنا بالأمن والأمان والاستقرار، والتقدم والازدهار، في ظل ما يحدث اليوم في الساحة من صراع وفتن واختلاف.

» التطوير الشامل

وأضفن: المتابع يجد أنه منذ مبايعته، يحفظه الله، وعجلة التغيير والتطوير الشامل في البلاد لم تتوقف، فأعاد هيكلتها، وواصل في عمل دؤوب التشييد والإصلاح والتغيير في الداخل والخارج، وإن السنوات الماضية كانت قصيرة في عمر الزمن، لكنها كبيرة بحجم الإنجاز، شهدت فيها المملكة انطلاقا استثنائيا تحولت إلى ورش عمل وبناء، وخطت نحو التطور وتحديث أجهزة ومؤسسات الدولة، وكذلك مواصلة تنفيذ المشروعات التعليمية والصحية والتنموية في مختلف أرجائها، فضلا عن أن إنجازه التاريخي المتمثل في محاربته للفساد، والقدرة على التكيف مع التطورات وتجاوز التحديات تتحدث عنه منجزاته التنموية، والخيرية، والدولية، بكل عزة وشموخ وحزم، لترسيخ هيبة ومكانة الدولة إقليميا ودوليا، والتصدي لكل التحديات بمحاربة التطرف وجماعاته، وتجفيف منابع الإرهاب الفكرية.

» أعاد التوازن

وأوضحت عضو مجلس الشورى نورة الشعبان، أن خادم الحرمين الشريفين - رعاه الله - وثق بالمرأة لتكون شريكا فاعلا ومميزا في دعم مسيرة الوطن، بجانب أخيها الرجل، ومكنها من مناصب قيادية عليا في الحكومة، وفي عهده تسارعت خطوات المرأة السعودية بعد أن أولت حكومة المملكة اهتماما كبيرا بالمبتعثات الخريجات بتخصص السياحة، وتفعيل دورهن في مشاريع سياحية أهمها في محافظة العلا، واستحدثت أيضا أقسام للنساء في السلك العسكري، مثل: الجوازات والسجون وكذلك قسم نسائي في الدفاع المدني، وأخيرا في المرور، بالإضافة إلى دعمه الكبير للأندية الرياضية النسائية التي من خلالها تمارس المرأة السعودية الرياضة وتتسلق الجبال وتغوص البحار.

وما زال هناك الكثير والكثير من الفرص القادمة، فنحن على يقين بأن ١٥% من الوظائف والمجالات الحالية إلى زوال، وأن ٦٥% من طالبات الصفوف الابتدائية سيمارسن وظائف جديدة لم يتم ابتكارها بعد في مشاريع الوطن القادمة بإذن الله.

» انتصار للمرأة

وقالت سيدة الأعمال دينا الفارس: ذكرى البيعة الخامسة للملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود فرصة لنتذكر من خلالها ما قدمه لدينه وشعبه ووطنه، ليجعل من المملكة مثالا في الثبات والاستقرار، فشكرا لقيادته الحكيمة، وشكرا والدنا سلمان الحزم والعزم، وشكرا لانتصاره للمرأة السعودية لتدرك حقوقها الاجتماعية، معززا مكانتها فاهتمامه الكبير بالمرأة هو دعم لمسيرتها وتمكينها، وتيسير سبل نجاحها في الحياة والعمل.

» إنجاز المستقبل

وأوضحت عضو مجلس بلدي بلدية القطيف خضراء آل مبارك: مع ذكرى بيعة الملك تتجدد البيعة، ومعها نستحضر الكثير مما أنجز والكثير مما هو على طاولة الإنجاز في المستقبل، أبارك للشعب السعودي في هذه المناسبة العزيزة على قلوبنا، وأدعوه لمزيد من التكاتف والتعاضد والوحدة من أجل أن تسير سفينة المملكة باقتدار وتألق يقودها ربانها خادم الحرمين الشريفين.

وأضافت: كلنا ثقة وأمل كبير في أن مملكتنا بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان وحكومته، ومؤازرة ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، وكل الشعب السعودي المخلص لوطنه وقيادته القادرة على تنفيذ ما يسهم في رفعة الوطن، ستتمكن من مواجهة كل ما يحيط بالوطن من مخاطر وتحديات، وكل ما يحيكه الأعداء القريبون والبعيدون، لوطننا، وكلنا ثقة أنه ستتوالى الإنجازات وستتحقق الكثير منها في كل الجوانب الاقتصادية والسياسية والأمنية والعسكرية.

» المجالات الاجتماعية

ورفعت الشكر لخادم الحرمين الشريفين، قائلة: كان في عهدكم أول دخول للمرأة للمجالس البلدية بعد خوضها الانتخابات، وأن تحقق الكثير للمرأة، وأبرزها تمكين المرأة من قيادة السيارة، وتمكينها من تقلد مواقع ريادية في شتى القطاعات، كما أن التطورات في المجالات الاجتماعية بما تشمل من إنشاء هيئة الترفيه، وما اضطلعت به من أنشطة وفعاليات، واستحداث أنظمة وقوانين جديدة، سيكون رافدا وداعما للمتغيرات التي ستشهدها المملكة اقتصاديا واجتماعيا بما يسهم في تحقيق رؤية ٢٠٣٠.

وأضافت: ولا يسعني في هذه المناسبة إلا أن أحيي جنودنا في كل موقع اتخذوه مدافعين عن المملكة، وساعين لأمن أهلها وحمايتهم، ولهم كل التقدير على تضحياتهم التي يقدمونها في سبيل تحقيق ذلك، وكل ذكرى بيعة لملكنا سلمان، والمملكة تزداد تألقا في حضورها الدولي والمحلي.

» مشاركة المرأة

وأضافت مدير مركز سيدات الأعمال حنان الوابل، إن مشاركة المرأة السعودية في تقديم البيعة، ومشاركتها الدبلوماسية ووجودها في المجالس البلدية ناخبة ومرشحة، ومشاركتها في النشاط الرياضي وتمكينها من الخدمات، وقرار السماح بالقيادة، ونظام مكافحة التحرش، ودعم صندوق النفقة للمطلقات وضبط زواج القاصرات وغير ذلك من الإنجازات لم يأت من فراغ، بل من إصرار المملكة ورؤية 2030 على تمكين المرأة، ورفع نسبة مشاركتها في سوق العمل، والاستمرار في تنمية مواهبها واستثمار طاقاتها، وتمكينها من الحصول على الفرص المناسبة للإسهام في تنمية المجتمع والاقتصاد.

» نقلة نوعية

وقالت سفير المسؤولية الاجتماعية والكاتبة مها الوابل: السعودية خلال هذه الأعوام أحدثت نقلة نوعية وخطوات كبيرة وجبارة على كافة الأصعدة، وهي تمر بنهضة اجتماعية واقتصادية وسياسية كبرى، نتيجة كثير من القرارات والأوامر الملكية التي أحدثت هذا التغيير، ويعود الفضل بعد الله إلى قائد مسيرتنا خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان - حفظهما الله -، فالإنجازات كبيرة والتغيرات والتطورات سريعة، ولا يسعني إلا أن أقدم التهاني ألف مرة بمناسبة ذكرى البيعة ونجدد الولاء والطاعة والوقوف مع قيادتنا الحكيمة، ونسأل الله أن يعينهم ويساعدهم وينصرهم في كل ما يقومون به من أجل المملكة، ونسأل الله أن يطيل بعمر الوالد القائد خادم الحرمين الشريفين أعواما مديدة وعديدة، وأن يرفل على المملكة، قيادة وحكومة وشعبا، كل الخير والصلاح والنماء.

جددت عضوات بمجلس الشورى وسيدات أعمال بيعتهن لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، في ذكرى البيعة الخامسة، وأكدن أنها ذكرى الإنجازات والقرارات الحاسمة والرؤى الواضحة في مسيرة هذه الأمة.