55.7 مليون ريال تغير وجه الحياة في النعيرية

55.7 مليون ريال تغير وجه الحياة في النعيرية

الاحد ٠١ / ١٢ / ٢٠١٩
أكد عدد من أهالي محافظة النعيرية أن الذكرى الخامسة لتولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز مقاليد الحكم وبيعته قائدا لهذه البلاد، ذكرى غالية على قلوب أبناء الوطن، بما تعكسه من معانٍ وقيم نبيلة سار عليها أبناء المملكة مع قادتهم، منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز -رحمه الله- مرورا بعهود أبنائه الملوك، حتى عهدنا الميمون. وأشاروا إلى ما تحقق في عهد خادم الحرمين الشريفين من مشاريع تنموية هائلة غيرت وجه المحافظة.

وشهدت المحافظة تنفيذ العديد من المشاريع التنموية التي أسهمت في نهضتها وتقديم المزيد من الخدمات التي يتطلع لها المواطنون، ويجري العمل حاليا على ترسية مشاريع بلدية بمحافظة النعيرية بتكلفة 55.7 مليون ريال، وتتمثل في استكمال ردم وفتح الشوارع بالمخططات الجديدة، وإعادة تأهيل وتطوير شوارع وأعمدة إنارة، ودرء أخطار السيول وتصريف مياه الأمطار، وصيانة الطرق والشوارع لمدة 3 سنوات، وإنشاء كراج لبلدية المحافظة.


وتشمل المشاريع المنتهي تنفيذها في 1440 بقيمة إجمالية 8 ملايين و520 ألفا و786 ريالا، سفلتة وأرصفة وإنارة «مبادرة الطرق» ومخطط «10/‏‏‏‏119»، و«إنشاءات - الطرق والإنارة»، و«مخطط 10/‏‏‏‏77»، وإنشاء حدائق للأحياء بالمحافظة، فيما تضم المشاريع التي لا تزال تحت التنفيذ والبالغة تكلفتها 9 ملايين ريال، إنشاء أسواق تجارية بالنعيرية «سوق الحرفيين»، ومشروع استكمال إعادة تأهيل وتطوير شوارع وأعمدة إنارة «إنشاءات - طرق وإنارة»، واستكمال سفلتة وأرصفة وإنارة، واستكمال ردم وفتح الشوارع في المخططات الجديدة، وإنشاء حدائق وساحات بالنعيرية والهجر التابعة لها، وإنشاء مبانٍ بلدية لبلدية المحافظة.

قال المواطن حمود العقل: إن الذكرى الخامسة لبيعة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- تأتي والوطن ينعم بفضل الله بالرخاء والنماء ويظله الأمن والأمان ويسوده الاستقرار والاطمئنان، وما يربط الراعي والرعية من لحمة قوية، منوها بأن هذه الذكرى الغالية تأتي لتجديد البيعة لخادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين، وتجديد عهد الوفاء والولاء والطاعة لقيادتنا الرشيدة، والنظر إلى ما تحقق من إنجازات تنموية مباركة في هذا العهد الزاهر بالفخر والاعتزاز.

واعتبر المواطن فالح الدوسري ذكرى البيعة مناسبة غالية على النفوس تحمل الكثير من المعاني النبيلة والإنجازات الهائلة التي تحققت في عهد الملك سلمان بن عبدالعزيز على مختلف المجالات التنموية، مشيرا إلى أن الملك المفدى حمل الأمانة وتحمل المسؤولية بالعمل الجاد في دفع المملكة نحو المزيد من التطور وخدمة المواطنين وتحقيق الأمن والرفاهية لهم بعد الله لينعموا برغد العيش، لافتا إلى أن خادم الحرمين الشريفين واجه وتجاوز -بتوفيق الله ثم بحنكته وحكمته- تحديات سياسية وأمنية واقتصادية، بما حباه الله من صفات قيادية جعلت شعبه يحيط به بكل ثقة ومحبة وولاء.

وأضاف المواطن مطلق بن بصيص، بمرور خمسة أعوام على تولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز مقاليد الحكم، فإننا نشهد استمرار نهضة وطنية وعربية وإسلامية شاملة، ونشهد عصر الحزم والعزم، وسيكتب التاريخ اسم الملك سلمان بحروف من ذهب، فله الفضل بعد الله في ترسيخ السياسة السعودية على مختلف المحاور والصعد السياسية، مؤكدا أن الملك سلمان بن عبدالعزيز بادر -وفقه الله- لجمع الشمل وترتيب الصف العربي والإسلامي وأنشأ تحالفا إسلاميا رادعا لأطماع الأعداء.

وأشار المواطن علي القحطاني إلى أن ما تعيشه بلادنا الغالية من تعاون وتعاضد بين القيادة والشعب يضرب به المثل، وهو أمر نحمد الله عز وجل عليه، وندعو المولى القدير أن يزيده رسوخا، فبمثل هذا التواد والتراحم والتعاضد تبنى الدول وتعيش الشعوب وتستقر المجتمعات، رافعا التهنئة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وإلى سمو ولي عهده الأمين بمناسبة ذكرى البيعة الخامسة.
المزيد من المقالات
x