فؤاد أنور : صاحب أول هدف سعودي في المونديال

فؤاد أنور : صاحب أول هدف سعودي في المونديال

الاثنين ٠٢ / ١٢ / ٢٠١٩
رغم مشاركة المنتخب السعودي في عشر دورات خليجية من الأولى التي أقيمت في البحرين وحتى الحادية عشرة التي استضافتها قطر، إلا أنه لم يعرف خلالها الطريق المؤدي لمنصات الذهب، رغم محاولاته المتكررة، وغالبًا ما يكون وصيفًا أو ثالثًا، حتى النسخة الثانية عشرة التي شهدت تألقًا لافتًا لقائد الأخضر فؤاد أنور، الذي كان له دور فاعل ومؤثر، وساهم بفضل أهدافه الحاسمة في كسر «العقدة»، وتتويج المنتخب بأول ألقابه الخليجية.

وسجل «فؤاد الأخضر» في الدورة التي استضافتها الإمارات عام 1994، أربعة أهداف، ثلاثة منها حاسمة، إذ سجّل هدفين في مرمى المنتخب العماني في المباراة التي انتهت 2-1، ثم سجل هدف الفوز في مرمى المنتخب القطري في المباراة التي انتهت أيضًا 2-1، قبل أن يسجل هدف الاطمئنان في مرمى المنتخب الكويتي في المباراة الأخيرة التي انتهت 2-0، وتوّج بعدها الأخضر بلقبه الخليجي الأول، وتوّج أنور بلقب الهداف برصيد 4 أهداف.


ودوّن أنور اسمه بحروف من ذهب، عندما سجّل أول هدف سعودي في نهائيات كأس العالم، وكان ذلك في المرمى الهولندي، في المباراة الافتتاحية للأخضر في مونديال 1994 بأمريكا، قبل أن يسجل هدفًا ثانيًا في مرمى المغرب، قاد من خلاله المنتخب لتحقيق أول فوز، وساهم في بلوغه الدور الثاني في البطولة.

وشارك أنور الذي يجيد اللعب في جميع مراكز الوسط، مع المنتخب السعودي في 84 مباراة، وبمجموع 7018 دقيقة، سجّل خلالها 10 أهداف، وتلقى 3 بطاقات صفراء، وواحدة حمراء، وتوّج مسيرته الرائعة مع الأخضر بأربعة إنجازات مختلفة، تمثلت في التأهل إلى نهائيات كأس العالم 94 و98، والفوز بكأس خليجي 12، والتتويج بكأس آسيا 96.

ونشأ فؤاد أنور، في نادي الشباب، حيث تدرّج في الفئات السنية حتى وصل للفريق الأول، ومنذ عام 1991، بدأ مسيرته مع الألقاب، وكانت البداية بالبطولات المحلية، فهو يُعدّ أول قائد سعودي يرفع كأس دوري خادم الحرمين الشريفين بمسماه الجديد ثلاث مرات متوالية، أعوام 91 و92 و93، ثم توالت الألقاب المحلية، فحقق مع فريقه كأس ولي العهد ثلاث مرات، كانت أعوام 93 و96 و99. وعلى الصعيد الخارجي، حقق أنور مع الشباب كأس الأندية العربية أبطال الدوري التي أقيمت في قطر عام 1992، ولقب بطولة أندية مجلس التعاون الخليجي عامي 93 و94 في الرياض والكويت على التوالي، وكأس النخبة العربية الأولى عام 95 في الرياض.

وخاض أنور تجربة احترافية خارج السعودية، مع نادي شوانغ الصيني، ثم انضم للنصر مقابل مليون و300 ألف ريال، وشارك معه في بطولة العالم الأولى للأندية التي أقيمت في البرازيل عام 2000.
المزيد من المقالات
x