جولات تفتيشية على منافذ بيع وتسويق الأسماك بالجبيل

جولات تفتيشية على منافذ بيع وتسويق الأسماك بالجبيل

السبت ٣٠ / ١١ / ٢٠١٩
نفذت وحدة الثروة السمكية بالجبيل بالتعاون مع البلدية جولات تفتيشية على منافذ بيع وتسويق الأسماك، ومتابعة طرق التداول والحفظ والتخزين والتأكد من جودتها عبر أخذ عينات عشوائية وإرسالها للمختبر للتأكد من سلامتها وصلاحيتها للاستهلاك الآدمي.

وأوضح مدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة الشرقية م. عامر المطيري، أن الجولات تأتي سعيًا من الوزارة وبالتعاون مع الجهات ذات العلاقة لتطبيق الاشتراطات الفنية والصحية عبر سلسلة الإمداد المتعلقة بالمنتجات السمكية قبل وصولها للمستهلك، كما أن الفرق التفتيشية المختصة من الفرع والمكاتب والوحدات التابعة له مستمرة في عملها الرقابي طوال أيام الأسبوع بمشاركة الجهات المعنية.


وبيَّن م. المطيري أن الأسماك من الأغذية سريعة التلف ويجب الاهتمام بها والمحافظة عليها من التلف والفساد الكلي أو الجزئي، وذلك باتباع الطرق السليمة والصحيحة في تداولها وعرضها لتبقى طازجة لحين استهلاكها، وناشد الجميع التعاون مع الفرق الرقابية، فهي أولاً وأخيراً هدفها المحافظة على صحة وسلامة الإنسان، مشدداً على ضرورة تكثيف الجولات التفقدية على أسواق ومحلات بيع الأسماك للتأكد من التزامها بالاشتراطات الخاصة بهذا النشاط.
المزيد من المقالات