احذر تسلل «الألومنيوم» إلى جسدك

احذر تسلل «الألومنيوم» إلى جسدك

الثلاثاء ٢٦ / ١١ / ٢٠١٩
قد لا يكون الألومنيوم على رأس قائمتك للأشياء التي يجب التقليل من استخدامها. ولكن دراسة جديدة تفيد بأنه يجب إضافته كأولوية.

وخلصت دراسة حديثة أجرتها المؤسسة الاتحادية لتقييم المخاطر إلى أن التعرض بكثرة إلى الألومنيوم يمكن أن يؤدي إلى مخاطر صحية محتملة عندما يتراكم في الجسم.


ويمكن العثور على الألومنيوم، في مضادات التعرق ومعاجين الأسنان المبيضة وأحمر الشفاه والواقي من الشمس ومواد غذائية مثل الشاي والقهوة والتوابل والشوكولاتة، ويدخل إلى الطعام عبر الأواني المصنوعة من الرقائق المعدنية وصواني الشواء والخبز.

ويكون امتصاص المعدن أعلى بشكل ملحوظ في الأطعمة المالحة أو اللاذعة أو المخزنة في أوعية ألومنيوم أو معدنية، وتنصح الدراسة باستخدام المنتجات التي تحتوي على الألومنيوم بشكل مقتصد حيث إن الاستهلاك المرتفع لهذا المعدن قد يشكل على المدى الطويل مخاطر صحية تشمل اضطرابات نمو وظائف المخ والحركة وكذلك تلف الكلى والكبد والعظام.

والنساء يعد استهلاكهن مرتفعا لهذا العنصر عن طريق مستحضرات التجميل، وحذرت الدراسة النساء الحوامل من تعرض الأجنة لمستويات مرتفعة من الالومنيوم من خلال استخدامهن لكل ما سبق.
المزيد من المقالات
x