«كيف أرسم كاريكاتير؟» دورة بتعليم غرب الدمام

«كيف أرسم كاريكاتير؟» دورة بتعليم غرب الدمام

الأربعاء ٢٧ / ١١ / ٢٠١٩
عبرت السفيرات الإعلاميات لكبيرات الثانوية الأولى لتعليم الكبيرات بتعليم غرب الدمام عن مواهبهن في الطرح الإعلامي بفن الكاريكاتير، وتوظيف الرسائل التربوية الهادفة في تعزيز الصورة الإيجابية في الميدان التربوي.

ونظم نادي «صدى الإعلام» بالمدرسة دورة «كيف أرسم كاريكاتير؟» قدمتها المنسقة الإعلامية إيمان الفردان للطالبات بغرفة المصادر على مدى ثلاثة أيام.

وتأتي هذه الدورة من منطلق دعم الموهبة وتنمية مهارة الطالبات وتحفيز إبداعهن في مجال الرسم الكاريكاتيري وتوعيتهن بأهمية استخدام فن الكاريكاتير في التعبير عن الرأي الهادف عبر وسائل الإعلام.

وأوضحت قائدة المدرسة هدى السبيعي أن دورة الرسم الكاريكاتيري تعمل على اكتشاف مواهب الطالبات.

ونوهت الفردان بأن النادي الإعلامي يعمل على تبني المواهب وتشجيعها على الابتكار والإبداع، وخوضها للمسابقات على مستوى المدرسة والوزارة حيث تنوعت أعمال الطالبات ما بين استقبال العام الدراسي الجديد، وعن تحدي الإعاقة، وعن التدخين، وسوء استخدام مواقع التواصل الاجتماعي.

وأشارت الطالبة نعيمة الخليفي إلى أن الدورة التي نفذها النادي الإعلامي أخذت أناملنا نحو المرونة واكتشاف تعابير الوجه، لافتة إلى أن الكاريكاتير فن جميل يحمل رسالة سامية ويهدف للإبداع والارتقاء فهو دوما متجدد بريشته وتلك الصفحات البيضاء.

ولفتت الطالبة فاطمة أبا زيد إلى أنها تعلمت خلال هذه الدورة ما الذي يعنيه هذا الفن، مبينة أنه فن يعنى بهموم الناس بأسلوب ساخر ومبالغ فيه أملا في معالجتها، كما أنه يضفي البهجة والابتسامة على محيا متابعيه والعمل على إسعادهم.

يذكر أن خوض السفيرات الإعلاميات لتجربة الرسم الكاريكاتيري، ساهم في استنطاق مواهبهن الإعلامية من نافذة الفن الكاريكاتيري واستثمارها في توصيل الرأي الهادف.