مدير المرصد الأحوازي لـ«اليوم»: سنسقط حكم الديكتاتور خامنئي

مدير المرصد الأحوازي لـ«اليوم»: سنسقط حكم الديكتاتور خامنئي

الجمعة ٢٢ / ١١ / ٢٠١٩
قال مدير المرصد الأحوازي والباحث في الشأن الإيراني علي قاطع الأحوازي: إن التطورات في الشارع الإيراني تتسارع بشكل تصعب معه التكهنات في ظل قمع الملالي للاحتجاجات، وقتل المتظاهرين، لكنه أكد عملهم على إسقاط حكم الديكتاتور خامنئي وزبانيته، والذي قال: إنه سيكون قريبًا.

وأضاف في تصريحات لـ«اليوم»: يتركّز تخوفنا أكثر على أبناء الشعوب غير الفارسية، خاصة الأحوازي بالدرجة الأولى، ولفت إلى أن هذا التخوّف ينبع من أن دولة الأحواز كانت نقطة انطلاق الاحتجاجات العارمة الحالية التي بدأها الشعب العربي البطل، وقال: الجميع يشهد على هذا الأمر.



وقال مدير المرصد الأحوازي: لن توقف أي وعود من السلطة ولا أي تهديدات الاحتجاجات، بل كل ما يصدر من النظام بخصوصها سيحفز المتظاهرين للاستمرار، خاصة أن السلطة وأزلامها فقدوا أي ثقة لدى المواطن الإيراني.

» توسّع الاحتجاجات

وأوضح أن تطور المشهد أخذ منحيَين أحدهما لصالح المحتجين من حيث توسّع الاحتجاجات التي شملت أكثر من مائة مدينة في إيران، وكبّدت السلطات الحاكمة خسائر واسعة يصعب على الملالي تعويضها في ظل ضغط العقوبات الأمريكية وتدهور الاقتصاد، ويواصل: أما المنحى الآخر وهو الأخطر؛ فيتمثل في استهداف عناصر منظمة الحرس الثوري الإيراني الإرهابية.. المحتجين بالعيارات النارية؛ ما أدى حتى الآن إلى قتل مئات المحتجين بينهم أطفال ونساء، وهذا باعتراف إعلام النظام نفسه.

وأكد الأحوازي: أعتقد أن تنامي الحراك القائم سوف يتطور قريبًا إلى عصيان مدني عام، وسيعطل الحركة العامة في البلاد بشكل تام، وسيشل يد السلطة، وسيكشف المستقبل كيف يسجل الإيرانيون النصر على حكم الديكتاتور ومرشد الثورة خامنئي وزبانيته.
المزيد من المقالات