حكومة كولومبيا تحذر من العنف في المسيرات الاحتجاجية

حكومة كولومبيا تحذر من العنف في المسيرات الاحتجاجية

الخميس ٢١ / ١١ / ٢٠١٩


خرج الشعب الكولومبي في مسيرة اليوم الخميس احتجاجا على السياسات الاقتصادية الليبرالية والعنف المسلح، وسط مخاوف حكومية من أمكانية أن تتحول المسيرات لأعمال عنف.

ومن المتوقع أن يكون هناك إقبال كبير على المسيرات التي دعت إليها النقابات العمالية والجماعات التي تمثل الطلاب والفلاحين والنساء والسكان الأصليين والأفراد ذوي الأصول الأفريقية.

وتخشى الحكومة المحافظة أن كولومبيا من إمكانية أن تشهد المسيرات عنفا مماثلا لذلك في بوليفيا وتشيلي الأكوادور حيث قتل العشرات من الأشخاص في المظاهرات في الشهرين الماضي والحالي.

وخاطب الرئيس إيفان دوكي مساء أمس الأربعاء الأمة لمناشدتهم السلام. وقال إن الحكومة تعمل "ليل نهار لحل مشاكل البلاد وأنه لا توجد فرصة للإذعان لـ"التحريض المستند على الأكاذيب".