20 فنانا عالميا بـ«سمبوزيوم البحر الأحمر»

20 فنانا عالميا بـ«سمبوزيوم البحر الأحمر»

الأربعاء ٢٠ / ١١ / ٢٠١٩
تنطلق في جدة التاريخية «البلد»، اليوم، الدورة الأولى من سمبوزيوم البحر الأحمر الدولي للنحت، الذي تنظمه وزارة الثقافة بمشاركة 20 فنانا سعوديا وعالميا سيصنعون منحوتاتهم باستخدام كتل من الرخام الأبيض.

وينفذ الفنانون أعمالهم خلال الفترة من 21 نوفمبر إلى 10 ديسمبر 2019م، من الثامنة صباحا إلى السادسة مساء في موقع يطل على الواجهة البحرية الشهيرة ويواجه ميدان البياع.


وتم اختيار الرخام الأبيض لاستخدامه في منحوتات السمبوزيوم لليونة وسهولة نحته وكذلك عامل مقاومته الملائم، إلى جانب قدرة الضوء على النفاذ من خلاله، ما يخلق بريقا مميزا نابضا بالحياة.

ويأتي الفنانون المختارون لهذا السمبوزيوم من أماكن مختلفة من العالم، ويشاركون جنبًا إلى جنب في رحلة إبداعية عنوانها المهارة والطموح، وهم: «عصام جميل، رضا العلاوي وكمال المعلم من المملكة، مايكل ليفتشينكو من أوكرانيا، كامين تاناييف من بلغاريا، خوسيه كارلوس كابيلو ميلان من إسبانيا، ماريو لوبيز من البرتغال، جو كلاي من ألمانيا، سيلفان بات من بلجيكا، بوترينت مورينا من كوسوفو، لين لي جين وتشيلونغ لين فان من تايوان، وتاكيشيتا كوبو من اليابان، وثلاثة فنانين عرب هم علي جبار من العراق، هشام عبدالمعطي وهاني فيصل من مصر، وثلاث فنانات هن آغنيسا بيتروف من بلغاريا، وآنا ماريا نيجارا من رومانيا، وآنا راسينسكا من بولندا».

وستنظم وزارة الثقافة السمبوزيوم انطلاقًا من اهتمامها بدعم الفنون الجميلة، وحرصها على إيجاد منصات فنية يلتقي من خلالها المبدع السعودي بنظرائه حول العالم في سياق التبادل الثقافي الدولي.
المزيد من المقالات