البنوك السعودية لـ«اليوم»: 70 % انخفاضا في التعامل بـ«الكاش» بنهاية 2030

البنوك السعودية لـ«اليوم»: 70 % انخفاضا في التعامل بـ«الكاش» بنهاية 2030

الأربعاء ٢٠ / ١١ / ٢٠١٩
كشف المتحدث باسم البنوك السعودية طلعت حافظ، عن جاهزية البنوك للدفع الإلكتروني، مما يخفض نسبة «الكاش» في المملكة بنسبة 70 % بنهاية 2030، مشيرا إلى أنه لن يتم إلغاء التعامل بـ«الكاش» نهائيا، فيما توجد خطة للتدرج بتقليص التعامل بالنقد لدى الأفراد.

وأضاف حافظ لـ«اليوم»، إن البنوك لديها برنامج لتطوير القطاع المالي، فيما يأتي التحويل تدريجيا من مجتمع نقدي إلى غير نقدي ضمن مستهدفاته، مشيرا إلى أن التحول «مدروس» لا سيما أن البنوك حققت قفزات فيما يتعلق بثقافة التعاملات الإلكترونية.

وأشار حافظ إلى أن تعاملات نقاط البيع خلال الثلاثة أعوام المقبلة ستتضاعف ليتجاوز عددها ما يلبي احتياجات نحو 400 ألف جهة ومؤسسة، لافتا إلى التعاون بين وزارة التجارة والاستثمار ومؤسسة النقد العربي السعودي في نشر ثقافة التعاملات والدفع الإلكتروني في محلات التجزئة وغيرها.

وأوضح حافظ أن التعاملات الإلكترونية أصبحت أكثر أمانا من الكاش في ظل معاناة حمل النقود، مشيرا إلى أن التعاملات الإلكترونية أصبحت أسهل الطرق للمستخدم في إنهاء إجراءات النقدية.

وأشار حافظ إلى أن وجود النقد في النظام النقدي والمالي مكلف على الدول سواء في المملكة أو غيرها من الدول، فضلا أنه يحمل الناتج المحلي للدولة نحو 1 %، نتيجة طبع النقود واستبدالها.

من جهته، قال الخبير الاقتصادي والمالي الدكتور على التواتي: إن التعاملات الإلكترونية أكثر أمانا من حمل النقود لا سيما إذا كانت مبالغ كبيرة، مشيرا إلى أن عدم حمل النقود يقلص تعرض المواطنين للسرقة.

وأضاف إن تعاملات الدفع الإلكتروني تتميز بالبساطة، سواء أكانت على الهاتف، أو الحاسوب، مشيرا إلى وجود إقبال على خدمة المدفوعات الإلكترونية، خاصة أنه لا تضطره إلى التردد كثيرا على البنوك لسحب الأموال.

وأوضح أن من ضمن مميزات الدفع الإلكتروني تفرغ منسوبي البنوك في إدارة الاستثمارات بعيدا عن التعاملات النقدية اليومية، فيما تؤدي التعاملات الإلكترونية إلى توافر السيولة في البنوك، خاصة أن بعض المواطنين يحتفظ بالأموال في المنازل، بينما إذا كانت في البنوك ستظهر حقيقة العرض النقدي في البلاد.