«العبيدي» يؤكد إزالة تحديات القطاع الخاص الخليجي

«العبيدي» يؤكد إزالة تحديات القطاع الخاص الخليجي

الخميس ١٤ / ١١ / ٢٠١٩
قال نائب رئيس اتحاد غرف التجارة بدول مجلس التعاون رئيس مجلس الغرف السعودية الدكتور سامي بن عبدالله العبيدي، إن اللقاء التشاوري الدوري مع رؤساء اتحادات وغرف التجارة والصناعة في دول مجلس التعاون، يهدف إلى إيجاد أقصى قدر ممكن من التناغم والانسجام بين جهود وتطلعات القطاع الخاص من جانب، ورؤى وتوجهات حكومات دول المجلس على الجانب الآخر.

وأعرب، خلال اللقاء الذي عقد في مسقط أمس، عن شكر وتقدير القطاع الخاص الخليجي للأمانة العامة لمجلس التعاون وعلى رأسها الأمين العام لمجلس التعاون على ما تقوم به من تواصل مع الاتحاد في سبيل تعزيز السوق الخليجية المشتركة، وإزالة التحديات والمعوقات التي تواجه القطاع الخاص الخليجي، وسعيها الدؤوب بتفعيل دور اتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي في المشاركة في اللجان العاملة في إطار مجلس التعاون والتي تبحث الشأن الاقتصادي.


وأعرب وزير التجارة والصناعة في سلطنة عمان الدكتور علي بن مسعود السنيدي، عن جزيل شكره وتقديره لوزراء التجارة والصناعة بدول مجلس التعاون ورؤساء اتحادات وغرف دول المجلس على الجهود التي بذلت للتحضير لهذا اللقاء، معربا عن أمله أن يكلل بالنجاح للارتقاء بنمو القطاع الاقتصادي بدول المجلس.

وبحث اللقاء التشاوري عدداً من الموضوعات المتعلقة بتعزيز العمل الخليجي المشترك في المجالات التجارية والاقتصادية، وسبل تعزيز دور القطاع الخاص في المسيرة التنموية في دول مجلس التعاون.
المزيد من المقالات