السودان.. حزب الترابي يتخلى عن «البشير»

السودان.. حزب الترابي يتخلى عن «البشير»

الأربعاء ١٣ / ١١ / ٢٠١٩
تخلى حزب المؤتمر الشعبي الذي أسسه عراب الإخوان المسلمين في السودان، حسن عبدالله الترابي، عن الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير، بل وطالب بتسليمه لمحكمة الجنايات الدولية في لاهاي.

وبموقف «المؤتمر الشعبي» الذي يمثل أبرز التيارات الإخوانية في السودان، التي تحالفت مع الرئيس المخلوع في حكم البلاد عقب الانقلاب الذي نفذه التنظيم في العام 1989، وجاء بالبشير لحكم البلاد، حيث أصبح الأخير الذي يحاكم أمام محكمة محلية الآن، بتهم الثراء غير المشروع، بلا غطاء سياسي يدافع عنه داخليا أو خارجيا.



وجاء موقف حزب المؤتمر الشعبي الإخواني الذي جرت بينه والبشير مفاصلة شهيرة، ثم عاد وشارك في هياكل سلطة المخلوع حتى سقوطه، مفاجئا للشارع السوداني.

وأتى موقف الحزب على لسان الأمين العام للمؤتمر الشعبي د. علي الحاج الذي دعا إلى تسليم البشير إلى المحكمة الجنائية الدولية التي تطلبه في قضايا من بينها جريمة الإبادة الجماعية لسكان في دارفور.

إصابات كورونا في الأرجنتين تتجاوز المليون

تونس تسجل ألفي إصابة جديدة و61 وفاة بكورونا

روسيا أمام اختبار نفوذ إقليمي

بايدن سيفشل في إعادة عقارب الساعة إلى الوراء

لبنان يتحول إلى دولة بوليسية تحمي الطبقة الفاسدة

المزيد

جراحة دقيقة تنهي معاناة رضيع من عيب خلقي بالمريء في الجبيل

«الأحمدي»: تعييني مساعداً لرئيس «الشورى» تتويج للمرأة السعودية

رئيس الشورى: المجلس بات شريكاً مهما في صناعة القرار الرشيد

«ترامب»: رفع السودان من قائمة الإرهاب بعد دفع 335 مليون$

133 مخالفة للتدابير الصحية بالشرقية

المزيد