«تعليم الشرقية»: لا إغلاقات لمدارس أهلية أو عالمية

«تعليم الشرقية»: لا إغلاقات لمدارس أهلية أو عالمية

نفت إدارة التعليم في المنطقة الشرقية عزوف الطلبة عن المدارس العالمية، كما نفت إغلاق أي مدرسة أهلية نظرا لخروج الطلاب المقيمين المقيدين بها بشكل نهائي، وأوضح المتحدث الرسمي لإدارة التعليم في المنطقة الشرقية سعيد الباحص أنه لا يوجد مدارس أهلية أغلقت أبوابها، ولم تصلنا أخبار عن امتناع الطلاب الأجانب عن الدراسة في المدارس العالمية، وأشار إلى أن مغادرة عدد من الطلاب الأجانب للمدارس العالمية مجرد أمر عادي يحدث كل عام ولكنه لم يظهر كمؤشر لدى جهة الإشراف.

من جهته، بين رئيس لجنة التعليم الأهلي بغرفة الشرقية خالد الجويرة، أن المدارس الأهلية تأثرت بخروج الطلاب أبناء المقيمين، وتواجه عبئا بخصوص تراجع دخلها جراء ذلك، مقدرا نسبة الطلاب المغادرين للمدارس حاليا بـ 30%.

وأضاف، إن خروج الطلاب الوافدين له أثر كبير في مدارس التعليم الأهلي إلى درجة قد تؤدي إلى إغلاق بعضها خاصة المدارس الصغيرة، مشيرا إلى ارتفاع نسبة الطلاب المقيمين في هذه المدارس.

وأوضح أن تأثير خروج بعض الطلاب على المدارس باحتمال إغلاق بعضها فإنه يؤدي أيضا إلى تسرب في الوظائف بسبب تراجع الأعداد المقبولة، مقدرا نسبة خروج المعلمين من المدارس بـ 20% سواء من السعوديين أو الوافدين.

وتوقع مستثمرون في قطاع التعليم الأهلي والعالمي بالمنطقة الشرقية أن تتأثر استثماراتهم في هذا القطاع على خلفية سحب طلاب من أبناء المقيمين ملفاتهم نظرا لخروج العوائل نهائيا من المملكة، مستبعدين أن يؤدي التأثير المتوقع إلى إغلاق بعض المدارس في المرحلة الحالية.