شاعران من الأحساء يحصدان المركزين الأول والثاني بجائزة «راشد بن حميد»

شاعران من الأحساء يحصدان المركزين الأول والثاني بجائزة «راشد بن حميد»

الثلاثاء ٠٥ / ١١ / ٢٠١٩
فاز شاعران من الأحساء بجائزة «راشد بن حميد» للثقافة والعلوم في دورتها الـ 36 التي أقيمت بمدينة عجمان بدولة الإمارات العربية المتحدة، فحصد الشاعر عبدالله الخضير المركز الأول في فرع الشعر الفصيح، بينما حصل الشاعر عبدالمجيد الموسوي على المركز الثاني بفرع الشعر العمودي. وأعرب الشاعران عن سعادتهما بالفوز واعتبرا تمثيلهما للمملكة في محافل الأدب والشعر الدولية بمثابة وسام فخر فوق صدريهما، وهو ما يزيد من مسؤوليتهما وخاصة ما تحمله الكلمة من تعبيرات ذات رسائل ثقافية. وتصدرت المملكة قائمة المشاركات في الجائزة هذا العام، فبلغت 142 عملا مشاركا، تلتها دولة الإمارات بـ 57 عملا، وجاءت سلطنة عمان في المرتبة الثالثة بـ 39 عملا، ثم البحرين بـ 27 عملا، والكويت بـ 5 أعمال، وبلغ عدد محكمي الجائزة 145 محكما لتحكيم الأعمال المشاركة. وتركز الجائزة على مجال البحث العلمي الذي ينقسم إلى البحوث العلمية التطبيقية وتضم الهندسة، الطب، والصحة، والبيئة، والتغذية، وتقنية المعلومات، وشارك في هذه المجالات 15 بحثا، أما في مجال الدراسات الإنسانية فشملت، الشرعية والقانونية، والتربوية، والنفسية، والاجتماعية، والإدارية، والاقتصادية، بالإضافة إلى النقد الأدبي، وشارك 100 بحث في مختلف هذه المجالات، أما في مجال الإبداع الأدبي، فشمل الشعر بنوعيه الفصيح والنبطي، والقصة القصيرة، والرواية والمسرحية، بالإضافة إلى أدب الأطفال، وبلغت الأعمال المشاركة في هذا المجال 110 أعمال.
المزيد من المقالات
x