اكتتاب أرامكو .. أكبر شركة نفط في العالم تفتح ذراعيها للمستثمرين

اكتتاب أرامكو .. أكبر شركة نفط في العالم تفتح ذراعيها للمستثمرين

الاحد ٠٣ / ١١ / ٢٠١٩
- تسعى الشركة إلى توفير قيمة لمساهميها والمحافظة على ريادتها

- تتمتع بأقل تكلفة في التنقيب والإنتاج وأقل نفقات رأسمالية لكلّ برميل


- من أهم عوامل نجاح الشركة كوادرها البشرية وثقافة العمل بها

- يعتبر الإعلان منعطفٌا تاريخياٌ في مسيرة الشركة

- تمتلك مستوى فريد من الاحتياطيات التقليدية المؤكدة وإنتاج النفط الخام والمكثفات

- تستطيع تحقيق القيمة من خلال الإدارة الفعالة لأكبر قاعدة احتياطات هيدروكربونية قليدية

- رابع أكبر شركة تكرير متكاملة في العالم على أساس صافي طاقة التكرير

- ستصبح من أكبر منتجي البتروكيميائيات بعد إتمام الاستحواذ على ٧٠٪ من "سابك"

- تعتبر من أقل شركات النفط العالمية الخمس الكبرى مديونية على مستوى العالم

- تنفذ أعمالها وفق إطار قوي للحوكمة و يقودها مجلس إدارة ذو خبرة عالية

- الطرح فرصة كبيرة للمواطنين للاستثمار في كبرى شركات الوطن الناجحة

بعد أيام قليلة قد لا تتجاوز الستة ايام تعلن شركة أرامكو السعودية عن الاكتتاب ، للمرة الأولى، وهي بلا شك فرصة الاستثمار في أكبر شركة متكاملة للنفط الخام والغاز في العالم.

وتتمثّل رؤية "أرامكو السعودية" في أن تصبح أكبر شركة متكاملة للطاقة والكيميائيات في العالم، تعمل وفقًا لمنظومة تشغيلية آمنة ومستدامة وموثوقة.

كما تسعى الشركة إلى توفير قيمة لمساهميها رغم تقلبات أسعار النفط الخام، والمحافظة على ريادتها في مجال إنتاج النفط الخام والغاز، وتحقيق مزيد من القيمة المضافة في جميع مراحل سلسلة الموارد الهيدروكربونية، ونمو مجموعة أعمالها بشكلٍ مربحٍ، والاستفادة من الاحتياطيات الكبيرة، وحجم الإنتاج وانخفاض التكلفة، حيث تتمتع أرامكو السعودية بأقل تكلفة في قطاع التنقيب والإنتاج، وأقل نفقات رأسمالية لكلّ برميل.

وتحقق أرامكو السعودية نجاحًا كبيرًا في تنفيذ إستراتيجية النمو المستدام مع تركيز على قطاعي التنقيب والإنتاج، والتكرير والكيميائيات.

ومن أهم عوامل نجاح الشركة كوادرها البشرية وثقافة العمل بها، حيث أن الشركة تستثمر في موظفيها من خلال تنفيذ عدد من برامج التدريب وتطوير المهارات.

تعمل أرامكو السعودية على تطوير التقنية الجديدة ودمجها بطريقة مصممة خصيصًا لأعمال الشركة لضمان الاستدامة طويلة الأجل لأعمالها، وتعزيز كفاءتها التشغيلية، وزيادة الربحية، وتقليل التأثير البيئي لعملياتها.

و9. يعتبر إعلان الشركة فصلًا جديدًا في تاريخها ، و منعطفٌا تاريخياٌ في مسيرة الشركة ، التي لها سجل حافل بالنجاح، وقد توسعت لتصبح من كبريات الشركات العالمية المتنوّعة في صناعة النفط الخام والغاز، الطرح العام الأولي يمثل فصلًا جديدًا في مستقبل الشركة ، تلتزم الشركة بتنمية أعمالها بشكلٍ مستدامٍ من خلال الاستفادة من التقنية والابتكار لتقليل تأثيرها على المناخ.

ويمثّل الطرح الأولي العام فرصة للمستثمرين المحليين والدوليين من المؤسسات، لشراء حصة في أكبر شركة متكاملة للنفط والغاز في العالم، و سيكون العرض مفتوحًا للمواطنين السعوديين والمستثمرين من المؤسسات من بين آخرين.

"التنقيب والإنتاج"

‏تمتلك الشركة مستوى منقطع النظير من الاحتياطيات التقليدية المؤكدة وإنتاج النفط الخام والمكثفات، و‏ تتمتع بوفرة الاحتياطيات مع سجلٍ حافلٍ من تعويضها بتكلفة منخفضة.

‏لدى الشركة قدرة فريدة على تحقيق القيمة من خلال الإدارة الفعالة لأكبر قاعدة احتياطات هيدروكربونية تقليدية على مستوى العالم، ‏و تتوفر للشركة قدرة تشغيلية فريدة على الاستجابة للتغيّرات التي تطرأ على العرض والطلب.

‏كما تمتلك الشركة احتياطيات ضخمة من الغاز عالي الجودة، والحق الحصري في توفير إمدادات الغاز للسوق المحلية الكبيرة والمتنامية.

"التكرير والكيميائيات"

‏ لدى الشركة القدرة على تسييل الإنتاج ببيعه إلى قاعدة واسعة من العملاء الدوليين، من خلال شبكة التكرير والكيميائيات المملوكة للشركة، بالإضافة للسجل الحافل بموثوقية إمدادات النفط الخام إلى مختلف أنحاء العالم.

‏و تعتبر أرامكو السعودية رابع أكبر شركة تكرير متكاملة في العالم على أساس صافي طاقة التكرير، وتزوّد المملكة والأسواق العالمية الكبرى وسريعة النمو بالمنتجات عالية القيمة.

‏ومن المتوقع أن تصبح أرامكو من أكبر منتجي البتروكيميائيات على مستوى العالم بعد إتمام صفقة الاستحواذ على ٧٠٪ من "سابك".

‏ وحسبما يؤكد الخبراء فإن أرامكو تعتبرمن أقل شركات النفط العالمية الخمس الكبرى مديونية على مستوى العالم.

‏,تحقق الشركة نتائج أفضل من أيٍ من شركات النفط العالمية الخمس الكبرى، فيما يتعلق بالتدفقات النقدية التشغيلية والتدفقات النقدية الحرة والأرباح.

‏كما أنها تمتلك الشركة القدرة على تنفيذ أكبر مشاريع التنقيب والإنتاج والتكرير والكيميائيات على مستوى العالم.

و تعمل أرامكو للمحافظة على مكانتها كأكبر منتج في العالم للنفط الخام والغاز من حيث كميات الإنتاج، مع توفير إمدادات نفطية موثوقة ومنخفضة الانبعاثات الكربونية للعملاء، وتعمل على توسيع أعمال الغاز داخل المملكة وخارجها.

كما أنها تسعى أرامكو لتعزيز العلامة التجارية للشركة على الساحة العالمية ، وتحرص الشركة على كفاءة تخصيص رأس المال، مع الحرص على قوة المركز المالي.

"التقنية والحوكمة

تركّز الشركة مبادراتها التقنية في ثلاثة مجالات: التنقيب والإنتاج، والتكرير والكيميائيات، والاستدامة. وتدرك الشركة أهمية استخدام هذه التقنيات في إستراتيجيتها وثقافتها التجارية.

و تنفذ أرامكو السعودية أعمالها وفق إطار قوي للحوكمة، حيث يقود الشركة مجلس إدارة ذو خبرة عالية، ‏وتتوفر لدى الشركة خبرات متراكمة على مدى أكثر من 86 عامًا من العمل الناجح داخل المملكة وخارجها.

"فرصة للسعوديين"

يعد طرح جزء من أسهم أرامكو للاكتتاب فرصة كبيرة للمواطنين السعوديين للاستثمار في كبرى شركات الوطن الناجحة و التي ستوزع أرباحها على الملاك على المدى الطويل، لأنطرح أرامكو للاكتتاب في السوق السعودي يضاعف حجم سوق الأسهم المحلي ويعطي حجما أكبر للسوق السعودي.

ويزيد الاكتتاب في أرامكو من فرص الاستثمار الأجنبي في السوق المحلي، مما يتيح خلق فرص عديدة.

ورفع معدل الاستثمار بشكل عام في المملكة يساعد على تحفيز الاقتصاد الوطني وتحريك الأسواق ويتفق مع رؤية المملكة 2030.
المزيد من المقالات