البرلمان العربي يثمن جهود المملكة في رأب الصدع اليمني

البرلمان العربي يثمن جهود المملكة في رأب الصدع اليمني

السبت ٢ / ١١ / ٢٠١٩
أكد البرلمان العربي التمسك بخيار السلام المبني على مرجعيات الحل السياسي في الجمهورية اليمنية، والمتمثلة بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني الشامل وقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة، مثمنا جهود المملكة من خلال حوار جدة الهام بين الشرعية والمجلس الانتقالي.

» استعادة الدولة

وأكد البرلمان العربي في قراره الصادر عنه بشأن مستجدات الأوضاع في الجمهورية اليمنية، موقفه الثابت والداعم للشرعية في الجمهورية اليمنية المعترف بها دولياً ممثلةً بالرئيس عبدربه منصور هادي، لمواجهة انقلاب ميليشيا الحوثي المدعومة من النظام الإيراني، واستعادة مؤسسات الدولة، ودعم أمن واستقرار ووحدة اليمن وسلامة وسيادة أراضيه.

وجاء قرار البرلمان العربي استناداً إلى اتفاق ستوكهولم بشأن وقف إطلاق النار والانسحاب العسكري لكافة الأطراف من محافظة الحديدة، بتاريخ 13 ديسمبر 2018، وقراري مجلس الأمن الدولي رقم (2451) و(2452) بشأن ضرورة تنفيذ اتفاق ستوكهولم، والتوصل إلى حل سياسي شامل استناداً إلى المرجعيات الثلاث وقرار مجلس الأمن الدولي رقم (2216) لعام 2015، وكذا قرارات مجلس الأمن الدولي (2014) لعام 2011م، و(2051) لعام 2012.

» جهود المملكة

وثمن البرلمان العربي عالياً الجهود التي تبذلها المملكة في سبيل لم الشمل بين أبناء الشعب اليمني من خلال حوار جدة الهام بين الشرعية اليمنية والمجلس الانتقالي لتوحيد الجبهة اليمنية الداخلية، وقطع الطريق أمام محاولات تشتيت الجهود نحو الهدف الأساس، وهو مواجهة انقلاب ميليشيا الحوثي، كما ثمن تقديم السعودية مبلغ 500 مليون دولار لتمويل خطة الاستجابة الإنسانية في اليمن للعام الجاري، حيث يأتي الدعم استكمالاً لجهود المملكة في دعم اليمن وتوفير الحياة الكريمة لشعبها، لتصل المساعدات المقدمة من المملكة إلى اليمن منذ العام 2015 مبلغ 14 ملياراً ونصف المليار دولار، بينها ملياران و269 مليوناً و975 ألف دولار عبر مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية.

وطالب البرلمان العربي كذلك مجلس الأمن الدولي بتحمل مسؤولياته وإلزام ميليشيا الحوثي بتنفيذ ما وافقت عليه وتعهدت به أمام العالم في اتفاق ستوكهولم بتاريخ 13 ديسمبر 2018 بشأن وقف إطلاق النار والانسحاب الفعلي من محافظة الحُديدة وموانئها، وتنفيذ الاتفاقات الخاصة بالأسرى والمعتقلين والمختطفين والمخفيين قسراً والواقعين تحت الإقامة الجبرية ورفع الحصار عن مدينة تعز.