الداخلية المغربية تكشف حقيقة المواد المضبوطة لدى خلية إرهابية

الداخلية المغربية تكشف حقيقة المواد المضبوطة لدى خلية إرهابية

الجمعة ٠١ / ١١ / ٢٠١٩
أكدت وزارة الداخلية المغربية اليوم أن المواد المشبوهة - التي تم حجزها على خلفية تفكيك الخلية الإرهابية الموالية لتنظيم " داعش" يوم الجمعة الماضي - أنها عبارة عن مستحضرات كيماوية تدخل في صناعة العبوات المتفجرة، وكذلك في تحضير سموم قاتلة ذات تأثيرات خطيرة على الإنسان والبيئة.

وقالت الوزارة في بيان اليوم : إن الأسلحة النارية التي تم حجزها لدى هذه الخلية هي في حالة جيدة وصالحة للاستعمال ، وأن باقي المواد الإلكترونية هي لمضاعفة قوة الانفجارات.


وكانت مصالح الأمن المغربية قد أعلنت عن تفكيك هذه الخلية الإرهابية التي كانت على وشك تنفيذ سلسلة من العمليات الإرهابية تستهدف ضرب بنيات تحتية ومواقع حيوية، وذلك في أفق الإعلان عن إقامة ولاية تابعة لداعش تحت مسمى "ولاية داعش بالمغرب الإسلامي".
المزيد من المقالات