«لأول مرة بالتاريخ».. زراعة وجه إنسان

«لأول مرة بالتاريخ».. زراعة وجه إنسان

الاثنين ٢٨ / ١٠ / ٢٠١٩
حقق مستشفى أمريكي إنجازا طبيا كبيرا، حيث أجرى أول عملية زراعة وجه ناجحة لشخص من أصول إفريقية، وأنهى بذلك معاناته التي استمرت سنوات طويلة.

وحسبما نقلت وسائل إعلام أمريكية، فإن روبرت تشلسي الذي يبلغ 66 عاما، أجريت له العملية داخل مستشفى «بريغهام» في مدينة بوسطن، بولاية ماساشوستس. وفي سنة 2013، استفاد شخص آخر من أصول إفريقية من عملية زراعة الوجه في فرنسا، لكن الزراعة كانت نسبية فقط ولم تشمل الوجه بشكل كامل، مثلما الحال مع تشلسي.


واستغرقت العملية المعقدة 16 ساعة، وشارك فيها 45 طبيبا وموظفا ومختصا في الجراحة، ومكث المريض 3 أشهر كاملة تحت المراقبة داخل المستشفى، ثم غادر بعدما تأكد نجاح التدخل الطبي.

وبدأت معاناة روبرت في سنة 2013، حين تعرض لحادث مروري أدى لانفجار سيارته وإصابته بحروق وتشوهات خطيرة بالوجه.

ويقول تشلسي إنه ينتظر بفارغ الصبر أن يصبح قادرا على أن يقبل ابنته مجددا، بعدما اختفت الشفة من وجهه القديم بسبب الحروق، فيما أكد الأطباء أن روبرت سيصبح قادرا على أن يأكل ويتحدث ويبتسم بشكل طبيعي، في غضون سنة واحدة فقط.
المزيد من المقالات